الإثنين - 21 أيلول 2020
بيروت 28 °

صواريخ روسية قادرة على حمل رؤوس نووية في سوريا...تقلق اسرائيل

المصدر: " ا ف ب"
صواريخ روسية قادرة على حمل رؤوس نووية في سوريا...تقلق اسرائيل
صواريخ روسية قادرة على حمل رؤوس نووية في سوريا...تقلق اسرائيل
A+ A-

مع اعلان موسكو بددء خفض انتشارها العسكري في سوريا، كشف شركة "إيمجسات" التي تنشر صور الأقمار الاصطناعية الإسرائيلية أن روسيا نشرت صواريخ متطورة من طراز "إسكندر" القادرة على حمل رؤوس نووية، في اللاذقية بسوريا.
والتقط القمر الاصطناعي "أروس-بي" صورا بجودة عالية لهذه الصواريخ.
وتظهر في الصور صواريخ "إسكندر" محملة على شاحتين في قاعدة جوية سورية في منطقة اللاذقية، وفي صور أخرى تمت تغطية هذه الصواريخ.
وبحسب القناة الثانية فإن هذه الصور تثبت تقديرات لدى أجهزة استخبارات غربية ومفادها أن روسيا نشرت في سوريا منظومة صواريخ أرض – أرض متطورة.
وكانت هذه الصواريخ مخفية عن الأنظار ، لكن أمطارا غزيرة وفيضانات اضطرت الروس على الارجح إلى نقل الشاحنات من مكانها إلى موقع آخر ما أدى إلى اكتشاف وجودها بواسطة قمر التجسس الإسرائيلي.
ويصل مدى صاروخ "إسكندر" إلى 500 كيلومتر، ويتم تشغيله بالوقود الصلب، وبالإمكان تحمليه رؤوساً حربية متنوعة، بما في ذلك رأس حربي نووي.
وأفاد موقع "يديعوت أحرونوت" أن روسيا كانت بحثت في تزويد النظام السوري صواريخ اسكندر الا أنها امتنعت عن ذلك بسبب مخاوف اسرائيلية.
وفي الصور التي التقطها القمر الاصطناعي الاسرائيلي، بدت الصواريخ بادارة الروس، لا نظام الاسد.
وقالت شركة "إيمجسات" إن "هذه المشاهد تؤكد تقارير عن وجود صواريخ اسكندر في سوريا وتككشف موقع نشر النظام".
وقالت الصحيفة الاسرائيلية إن اسرائيل قلقة من احتمال وصول هذه الصواريخ الى أيدي "حزب الله"
وكانت روسيا هددت بنشر صواريخ "إسكندر" في جيب تابع لها على شاطئ بحر البلطيق، وفي مدينة كالينينغراد، ردا على نشر صواريخ أميركية في بولندا ورومانيا.
ويعتبر مستوى دقة صاروخ "إسكندر" مرتفع، وهو قادر على إصابة منطقة بقطر سبعة أمتار يكون الهدف بداخلها. وهذا الصاروخ هو تطوير كبير لصاروخ "سكود".

\r\n