الثلاثاء - 29 أيلول 2020
بيروت 28 °

إعلان

اللبن... كنز خفي!

المصدر: " ا ف ب"
اللبن... كنز خفي!
اللبن... كنز خفي!
A+ A-

اللبن هو أبرز منتجات الألبان ومشتقات الحليب، ويمثِّل غذاءً صحياً ومتكاملاً. ومن المفيد جداً أن يتواجد اللبن على المائدة الرمضانية في الإفطار والسحور إما وحده أو ممزوجاً مع أطعمة أو فواكه.

\r\n

أبرز فوائد اللبن

\r\n

تشرح اختصاصية التغذية كريستال إيليا لـ"النهار" أنَّ "اللبن يحوي فوائد عدَّة أبرزها بروتين عالي الجودة، والكالسيوم. كما أنَّ الأشخاص الذين لا يستطيعون شرب الحليب جراء معاناتهم من حساسية اللاكتوز يمكنهم الاستعاضة عنه باللبن. ولكن ما يحوي اللبن؟ ولمَ هو مفيد؟

\r\n

- يحوي اللبن الفيتامين "أ" المفيد للنظر والبشرة.
- يحوي الفيتامين "د" المنظم للجهاز المناعي، والمفيد في علاج أمراض الروماتيزم.
- يحوي البكتيريا الجيدة للمعدة.
- يساعد في تنظيم حركة الأمعاء وتخفيف حدة الإسهال.
- يساعد في تخفيف عوارض القولون العصبي.
- يساهم في تدعيم مناعة الجسم.
- يقي من هشاشة العظام لاحتوائه على الكالسيوم.
- يساهم في ضبط معدلات ضغط الدم.
- يساهم في ضبط نسب الكولسترول.
- وفي لبنان، ينصح بتناول لبن عيران المفيد والجيد للجهاز الهضمي، فهو يساعد في عملية الهضم، ويبرِّد الجسم، ويحوي كمية قليلة من اللاكتوز".

\r\n

كيف نتناوله ومتى نتجنّبه؟

\r\n

تلفت إيليا إلى أنَّ "كوب اللبن يحوي على كمية بوتاسيوم شبيهة بتلك الموجودة في الموز، أي 400 ملغ. ويجب أن يحصل الجسم يومياً على غذائه من الألبان، أي أن يتناول الشخص 3 أكواب تقسَّم بين الحليب ثمَّ الجبن واللبن. أما من يعانون حساسية تجاه اللاكتوز أو من يحبون اللبن ويرغبون في الاكتفاء بتناوله، ننصحهم بشرب أو تناول 3 أكواب في اليوم الواحد فقط، ولا يجب أن يتخطوا الكمية المسموح بها لأن اللبن وعلى الرغم من فوائده يحتوي على سعرات حرارية مرتفعة ودهون مشبعة، ويؤدي إلى ارتفاع معدل الكوليسترول".

\r\n

كيف يمكن تناول اللبن؟ "إنَّ تناول اللبن وحده صحي مثل لبن عيران، ولكن يمكن أن يترافق وأطعمة أخرى، أي من الممكن تحضير السيريال مع اللبن عوضاً من الحليب، أو من خلال إضافة اللبن إلى الفواكه مع الثلج ومزجهم في الخلاط للحصول على عصير (Smoothie)، أو يمكن مزجه في الأطعمة بديلاً من المايونيز أو الكريمة الحامضة لإضفاء نكهة إلى الطبق".

\r\n

محاربة البدانة

\r\n

وكانت دراسة أجريت في حزيران 2014 في جامعة نافارا الإسبانية، أكَّدت أن تناول اللبن الكامل الدسم يومياً وإدخاله في إطار النظام الغذائي يساهم في التخلص من الدهون والكيلوغرامات الزائدة، وذلك بسبب فاعليته في محاربة خطر البدانة. وأشارت البيانات إلى أن الأشخاص الذين يتناولون 125 غراماً من اللبن الكامل الدسم يومياً تقل لديهم معدلات البدانة بنسبة 19%".

الكلمات الدالة