الخميس - 15 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

حرب أميركية على المادة الأخطر من الكوكايين \r\n"الفنتانيل" أكثر المخدرات فتكاً في المجتمعات

حرب أميركية على المادة الأخطر من الكوكايين \r\n"الفنتانيل" أكثر المخدرات فتكاً في المجتمعات
حرب أميركية على المادة الأخطر من الكوكايين \r\n"الفنتانيل" أكثر المخدرات فتكاً في المجتمعات
A+ A-

يفتش عشرات عناصر إنفاذ القانون الرزم والصناديق في مرآب للطائرات في مطار جون كينيدي في نيويورك بحثاً عن مادة الفنتانيل المخدرة التي تقتل الأميركيين كل يوم. وهذه ليست مهمة سهلة إذ ثمة أكثر من مليون طرد يصل إلى مركز الفرز يوميا من كل أنحاء العام.

يقول عنصر من إدارة الجمارك ومراقبة الحدود فيما يقف وسط أكوام من الطرود والرسائل "نحن نبحث عن إبرة في كومة قش". وقد أصبح مرفق الخدمات البريدية الأميركية واحدا من جبهات الحرب الأميركية على إدمان المواد الأفيونية التي تقتل عشرات الآلاف من الناس كل عام وتدمر المجتمعات في أنحاء البلاد.

ويمضي العناصر الأمنيون في مطار جون كينيدي اليوم بكامله في تفحص الرزم بحثا عن تلك المخدرات الفتاكة. وهم يبحثون خصوصا عن الفنتانيل المصنوع بطريقة غير قانونية، وهو مادة أفيونية يزيد مفعولها بأضعاف عن الهيرويين والمورفين، لكنها توصف في شكل شرعي في بعض الأحيان لتخفيف الآلام.

وتفيد أرقام حكومية أميركية بأن نحو 23 ألف أميركي توفوا جراء جرعات زائدة من الأفيونيات.

يتم شراء غالبية الفنتانيل المضبوطة في هذا المكان من "الشبكة المظلمة"، من مواقع تتمركز عادة في الصين أو هونغ كونغ.

يدفع المستخدمون الذين غالبا ما يبحثون عن أعلى مستوى من النشوة التي توفرها مخدرات الفنتانيل، عموما باستخدام العملات المشفرة أو بطاقة الائتمان العادية أو باي بال، وفقا لرئيس الإدارة الفيديرالية لمكافحة المخدرات في نيويورك راي دونوفان. وهو يوضح لوكالة "فرانس برس" انهم "لا يحتاجون إلى الخروج من منازلهم. يمكنهم طلب الفنتانيل من الصين مباشرة إلى عتبة بيوتهم". ومع استحالة تفتيش كل الطرود التي تصل إلى هذا المطار، استعانت إدارة الجمارك بالكلاب المدربة، واستنادا إلى المعلومات التي يتلقونها يفحص العناصر حوالى ألف طرد تصنف خطرة كل يوم.

تفحص الطرود المشبوهة باستخدام الأشعة السينية أو أشعة الليزر. وفي بعض الأحيان تفتح بسكين بحذر لأن استنشاق بضع مليغرامات من الفنتانيل فقط قد يكون قاتلا. ويقول روبرت ريديس العامل في إدارة الجمارك إن الفنتانيل الذي يشترى على الانترنت عادة ما يكون نقيا جدا، وهو يقسم إلى أجزاء ويباع في الشوارع.

وكثيرا ما يغرق التجار السوق بمنتجات مشابهة جديدة للفنتانيل ما يعني أن عناصر الجمارك في جاحة إلى تحديث قاعدة البيانات الرقمية باستمرار، وفق ريديس. وبحلول نهاية العام المقبل، سيدخل قانون فيديرالي يتطلب تتبع الطرود الدولية بالكامل. وفي هذا الصدد، أطلقت الحكومة الأميركية مسابقة تقدم بموجبها جائزة مالية كبرى لأي شخص يمكنه ابتكار تكنولوجيا تسهل اكتشاف المواد الأفيونية في البريد. وبالنسبة إلى المدعية المتخصصة في المخدرات في نيويورك بريدجيت برينن، يشكل الفنتانيل "المنتج المثالي" للتجار. وهي تقول إن الأمر يستغرق حوالى أربعة أشهر لتحويل النبات الذي يزرع في سييرا مادري المكسيكية إلى هيرويين مكرر. ومقارنة بصنع الهيرويين، فإن تصنيع كيلوغرام من الفنتانيل في المختبر يتطلب عملا أقل ووقتا أقل، كذلك فإن عملية إنتاجه أرخص بعشر مرات. ويعد الفنتانيل مخدر قوي جدا إذ يمكن إنتاج نصف مليون حبة من كيلوغرام واحد فقط. 

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم