الإثنين - 05 كانون الأول 2022
بيروت 15 °

إعلان

ما هي الأطعمة التي يجب تناولها بعد استئصال البروستات؟

المصدر: النهار
ما هي الأطعمة التي يجب التركيز عليها بعد الجراحة؟
ما هي الأطعمة التي يجب التركيز عليها بعد الجراحة؟
A+ A-
 
تعتبر جراحة البروستات خياراً لا مفرّ منه، وتُسبب الجراحة تحدياً حقيقياُ في جسم المريض وبأكثر من طريقة. وتتطلب جراحة البروستات إزالة عدة البروستات بكاملها، ما يعني أن الجسم بحاجة إلى وقت للشفاء. ومن بين الوسائل التي تُسرع عملية الشفاء تتمثل في وضع برنامج غذائي والالتزام به بعد إجراء الجراحة.
 
توفر الأطعمة ما يحتاجه الجسم من فيتامينات ومعادن لاستعادة الوظائف بشكل أسرع وتفادي الالتهابات. وعليه، نقدم لك أهم الخيارات الغذائية التي يجب التركيز عليها بعد الخضوع لاستئصال البروستات.
 
من الطبيعي أن يشعر المريض بألم في البطن وأسفل الظهر والكتفين بعد الخضوع للجراحة، وشعور بعدم الراحة في منطقة المستقيم. وقد يؤدي ذلك إلى الانتفاخ في البطن لعدة أيام، ولكن من خلال المشي واتباع النظام الغذائي الصحي يمكن التخفيف من مشاكل الغازات والانتفاخ.
 
وقد يشعر المريض في مرحلة ما بعد الجراحة بانخفاض الشهية، لذلك يجب أن تكون وجبات المريض بعد استئصال البروستات خفيفة مثل الشوربة واللبن والوجبات الغنية بالسوائل. في المقابل، يجب على المريض الامتناع عن تناول الأطعمة التي قد تُسبب الغازات مثل الفول، البصل، القنبيط والبروكولي والملفوف.
 
ومن بين الآثار الجانبية المشتركة الناتجة عن جراحة البروستات هو الإمساك. ولكن الخبر السار أن هذه الحالة يمكن معالجتها من خلال الخيارات الغذائية الصحيحة.
 
 
لتسريع عملية الشفاء من الإمساك، على المريض شرب ليترين من المياه يومياً وتناول الوجبات السائلة مثل الحساء، العصائر أو حتى الأيس كريم المخفوق للتأكد وإمداد الجسم بالكمية الكافية من المياه.
 
كما يمكن علاج الإمساك من خلال تناول كمية كبيرة من الألياف، إن زيادة كمية قليلة يومياً ممكن أن تكون كافية لتعزيز عملية الهضم. وتوجد الألياف في الفواكه، الخضروات والحبوب الكاملة. في المقابل، يجب التقليل من الأطعمة المصنعة مثل الجبن، الخبز، النقانق، الوجبات السريعة، الحلويات والبسكويت. كما يجب التقليل من منتجات الألبان واللحوم.
 
يمكن للمريض الذي خضع لجراحة البروستات العودة إلى عاداته الغذائية بعد مرور بضعة أيام على الوجبات الغنية بالسوائل. ولكن ينصح بإدراج هذه التغييرات رويداً رويداً لتسريع عملية الشفاء وإدارة الوجع.
 
من المهم بعد الجراحة أن يتجنب المريض الكحول، الأطعمة الحارة والحمضية (الفول، البيض، اللحوم الظازجة والمصنعة، الملح).
كما ننصح المريض بالتواصل مع اختصاصي التغذية للبحث في الخيارات الغذائية لتسريع عملية التعافي.
 
 
سرطان البروستات
في معظم حالات سرطان البروستات، لاحظ الأطباء تماثل المرضى للشفاء بعد سنتين من إجراء الجراحة، ويعود ذلك إلى أن الجسم بحاجة إلى الوقت للتعافي. ولمنع عودة الخلايا السرطانية من جديد، على المريض اتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على وزن صحي.
 
ينصح الخبراء بالتركيز على الأطعمة النباتية، والبروتين الخالي من الدهون، ومنتجات الألبان قليلة أو خالية الدسم وتفادي تناول السكر لأنه يعزز تكاثر الخلايا السرطانية ونموها. لذلك ينصح باستبداله بالبهارات والتوابل والخضروات.
 
كما أظهرت الأبحاث أن الحبوب الكاملة الغنية بالألياف يمكن أن تقي من السرطان، لذلك يوصى بتناول الكينوا، الشوفان والبرغل إلى النظام الغذائي الجديد.
 
قائمة بالأطعمة التي يمكن تناولها بعد استئصال البروستات:
* لبن قليل الدسم
* زيادي يوناني عادي
* جبن قليل الدسم
* حليب نياتي قليل الدسم
* التوفو
* الشوفان
* المكسرات
* البذور
* التفاح
* التوت
* الموز
* البرتقال
* خوخ مجفف
* الخضراوت
* العدس
* البازلاء
* الكينوا
* اللوز
* السمك الأبيض
* الكبد










الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم