الصحف الروسية تتّحد لدعم صحافي استقصائي متّهم بالاتجار بالمخدرات: "القضيّة ملفّقة"

10 حزيران 2019 | 17:19

نشرت ثلاث صحف روسيّة صفحةً أولى مشتركة لدعم صحافي استقصائي روسي متّهم بالإتجار بالمخدرات. ويؤكد الصحافي أنّ هذه القضيّة، التي تسببت بموجة من السخط والاستنكار، ملفّقة.

وجاء في الصفحة الأولى التي نشرتها "كوميرسانت" و"فيدوموستي" و"ار بي كاي": "أنا، نحن إيفان غولونوف".

وكان إيفان غولونوف، مراسل موقع "ميدوزا الاعلامي المستقل" عبر الإنترنت، المعروف بتحقيقاته حول الفساد في مجلس مدينة موسكو، والاختلاسات المتعلّقة بالقروض الصغيرة، والجنازات، قد أُوقف مساء السبت في منزله، بقرار من أحد القضاة.

وتقول الشرطة إنّه حاول بيع "كميّة كبيرة" من الكوكايين والميفيدرون، وهو مخدّر مركّب وخطير.

ويرفض الصحافي هذه الاتهامات، معتبراً أنّها على صلة بتحقيقاته، لاسيما بتلك المتعلّقة بتقاسم المافيات "المقابر التجارية" في موسكو.

وذكرت الصحف الثلاث في بيان مشترك: "نعتبر أنّ الأدلّة التي قدّمها المحققون لادانة إيفان غولونوف ليست مقنعة كما أنّ ظروف اعتقاله حصلت خلافاً للقانون".

وغولونوف متهم بمحاولة بيع "كمية كبيرة" من مخدّرَي الكوكايين والميفيدرون. وتقول الشرطة إنّها عثرت على أربعة غرامات من الميدفيدرون في حقيبته عند توقيفه، وعلى كميات أكبر من المخدرات في منزله. غير أنّ زملاءه ومدافعين عن حقوق الإنسان تحدّثوا عن مكيدة، وقالوا إنّ المخدّرات التي وجدت في حقيبته وفي منزله، وضعت له لكي يصمت. علاوة على ذلك، قالت مديرة "ميدوزا"، غالينا تيمتشنكو، للصحافيين الذين تجمّعوا أمام المحكمة إنّ غولونوف كان يتلقّى "تهديدات شبه يومية بالقتل".

اليك جديد فساتين السهرة والإكسسوارات لتستعدي لموسم اعراس حافل هذا الصيف

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard