تطبيق "درّسني" يتوسع بخدماته لتوفير تجربة تعليمية مبتكرة

6 آذار 2019 | 13:32

تطبيق "درسني".

أعلن تطبيق "درّسني"، أول منصة ذكية في منطقة الشرق الأوسط توافر الخدمات والدعم التعليمي الفوري للطلاب، عن تعزيز خدماته سعياً لتلبية جميع حاجات الطلاب في المنطقة، وذلك بإضافة مواضيع جديدة، وفيديوات تعليمية حصرية، ونماذج اختبارات وغير ذلك، استناداً إلى المناهج الدراسية الحالية.

ويقدم تطبيق "درّسني" إلى جانب مواد الرياضيات واللغتين العربية والإنجليزية؛ مادة العلوم والتي تشمل الكيمياء والفيزياء وعلم الأحياء. ويقدم لهم أيضاً مقاطع فيديو حصرية أنتجها ونشرها تطبيق "درّسني"، وهي مصممة خصيصاً لتنسجم مع المناهج الدراسية التي يدرسها الطلاب في المنطقة، كما يضم تصميم التطبيق واجهة مستخدم جديدة مع صفحة رئيسية ذكية تيسّر على الطلاب فهم التطبيق وتمنحهم لمحة سريعة عن نشاطهم وتعلمهم. وعلاوة على ذلك، يوفر التطبيق باقات اشتراكات شهرية وبتكلفة في المتناول.

وفي معرض تعليقها على إضافة الخدمات الجديدة، قالت نور بودي المؤسسة والرئيسة التنفيذية لتطبيق "درّسني": "حرصنا على التعاون من كثب مع الطلاب لاختيار المزايا الجديدة التي يمكن إضافتها للتطبيق لتعود عليهم بمزيد من النفع. ولا شك في أن كل طالب يمتلك طريقة فريدة من نوعها للتعلم واكتساب المعلومات، لذلك حرصنا على التصدي لتلك التحديات من خلال إضافة خصائص جديدة تلبي حاجات المستخدمين، ولا تتوافر في أساليب التعليم التقليدية".

وأوضحت بودي بأن طرق التعليم التقليدية السائدة مصممة فقط لتناسب التعلم الجماعي وتلتزم بالمناهج التي جرى تطويرها منذ عقود مضت. وأضافت: "لابد لتجربة التعليم في عالمنا اليوم أن تكون ذات طابع شخصي وتستهدف تنمية الأفراد في المقام الأول وتطوير مهاراتهم، ويجب عليها أن تركز على كيفية مساهمتها في المجتمع. لذلك فإن التعليم الإلكتروني، على غرار تطبيق "درّسني" يمكّن الطلاب من الاعتماد على أنفسهم في رحلتهم التعليمية، بما يتيح لهم الفرصة لاكتساب المعارف وفهم المعلومات بأسلوبهم الخاص. ومن خلال توفير محتوىً تعليمي متخصص بناءً على جمع وتحليل بيانات أداء الطلاب وسلوكهم، يسخّر تطبيق ’درسني‘ معرفته العميقة بالمزايا التي يتمتع بها الطلاب، ويمنحهم محتوى مصمم بخصوصية كبيرة، الأمر الذي يمكّنهم من خوض مسارهم التعليمي الخاص الفريد من نوعه".

ويمكن تحميل تطبيق "درّسني" باللغتين العربية والإنجليزية على الأجهزة الذكية آيفون وآيباد وأجهزة أندرويد. ويمكن لطلاب المدارس والجامعات في الكويت استخدام المنصة متعددة المواد للتواصل مع المدرسين المتخصصين في مادة معينة، الذين يساعدونهم في رحلتهم التعليمية ولا يبخلون بالإجابة على الأسئلة التي تراودهم. ويقدم التطبيق ساعات مجانية من الدروس الخصوصية شهرياً لتعزيز عملية التعلم وتشجيع الطلاب على استكشاف هذه التكنولوجيا الجديدة.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard