اتفاقية تعاون بين وزارة التربية و"كابيلي سبور"

16 كانون الثاني 2019 | 15:11

اتفاقية تعاون بين وزارة التربية و"كابيلي سبور".

وقع وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال مروان حمادة عقد اتفاقية لتجهيز المنتخبات المدرسية المشاركة في البطولات العربية والدولية، مع شركة "capelli sport"، بحضور ممثل وزير الشباب والرياضة محمد فنيش الزميل علي فواز، المدير العام لوزارة التربية والتعليم العالي فادي يرق، رئيس وحدة الأنشطة الرياضية والكشفية الدكتور مازن قبيسي، ممثل الشركة الراعية خليل سلامة، مدراء التعليم الثانوي والأساسي والخاص، رؤساء الدوائر وقادة كشاف التربية واعلاميين.

بعد النشيد الوطني، والكلمة الترحيبية لعريفة الحفل هيام شحادة، عرض فيلم قصير عن الألعاب الرياضية المدرسية، تلاه كلمة لسلامة قال فيها: بعدما تقاطعت إرادة الطرفين عند الرغبة في إظهار نخبنا الشابة والواعدة بأفضل حلة رياضية على الملاعب العربية والدولية. وما ننجزه اليوم هو امتداد طبيعي لعمل الشركة التي ترعى المنتخب الوطني لكرة القدم منذ 3 سنوات والموجود حاليا في الإمارات، فكان من البديهي أن نأخذ على عاتقنا رعاية منتخباتنا الناشئة والتي ستشكل بدورها نواه لمنتخباتنا الرياضية في المستقبل".


وأضاف: "نتعهد لكم بتقديم نخبة ما لدينا، ونشكر كل من ساهم في انجاز هذه الاتفاقية، آملين أن تكون انطلاقة طيبة لتعاون أشمل".

تلاه الوزير حمادة الذي قال: "الرياضة المدرسية هي منجم الأبطال، وهي أساس اكتشاف المواهب الواعدة والطاقات التي تحتاج إلى العناية والمتابعة لكي تصبح على مستوى المشاركة في البطولات المدرسية الوطنية والعربية الدولية. وأضاف: "يسعدني أن اوقع مذكرة تفاهم مع شركة "كابيلي"، وهي شركة لبنانية لها حضورها العالمي، وقد عبرت من خلال موفقتها على التعاون معنا، عن اندفاعة وطنية سوف تتجلى بتأمين الرعاية للمنتخبات المدرسية لكي تتمكن من المشاركة في البطولات الرياضية المدرسية على الصعد الوطنية والعربية الدولية، وأنني بإسم وزارة التربية وبإسم الأجيال الناشئة من الشباب والشابات، أتقدم بالشكر والتقدير من الشركة على اعتبار أن الوزارة لا تملك الامكانات المالية الكافية للمشاركة في هذه البطولات، خصوصا وأن الوضع المالي للدولة لا يمكن أن يتحمل هذه النفقات". واضاف: "أن هذا التعاون وهذا الدعم هو نموذج للمسؤولية الاجتماعية للشركات المرموقة، إن هذه الخطوة نافذة مضيئة وجميلة في ظل كل أنواع التراجع والتعتيم والإرباك الذي يسود الساحة السياسية، الأمل الباقي هو في الجيل الشاب وفي القطاع الخاص اللبناني الناشط والقادر دائما على الابتكار والإبداع والتجدد مهما كانت قساوة الظروف".

بدوره شكر المدير العام للوزارة يرق الوزير حمادة على اهتمامه بالأنشطة الرياضية، وتناول ضم بعض الرياضات الجبلية والبحرية والألعاب الفردية الى الانشطة المدرسية، وطالب باهتمام المدارس الرسمية بالرياضة "لأنها منجم للرياضة الاحترافية"، مشيدا بعقد الشراكة.

تعرفوا على فسحة "حشيشة قلبي" (Hachichit albe) المتخصّصة في الشاي!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard