فنانة رفضت الرقص لأنها حامل... فقتلت بثلاث طلقات نار (فيديو)

13 نيسان 2018 | 14:33

المصدر: "بي بي سي"، "تويتر"

  • المصدر: "بي بي سي"، "تويتر"

اعتصم موسيقيّون في باكستان مطالبين بالعدالة لامرأة حامل (28 عاماً)  تدعى سامنة سيندهو قُتلت بالرصاص بينما كانت تغني في إحدى المناسبات العائلية مساء الثلثاء الماضي، بحسب موقع "بي بي سي" البريطاني. 

وأفادت الأنباء أن رجلاً أطلق النّار عليها لأنها لم تقف أثناء الغناء كونها حاملاً في شهرها الثامن، لكنّه قال إنها أصيبت من طريق الخطأ بينما كان يطلق النار في الهواء.

حدث ذلك في احتفال ختان في قرية تسمى كانجا، بالقرب من مدينة لاركانا في إقليم السند.

وقال زوج المغنّية عشيق سامو، في شكوى للشرطة إن رجلاً في الاحتفال وجه مسدّسه إلى زوجته وأمرها تهديداً بالرقص والغناء. وعندما قالت إنها حامل ولا تستطيع الوقوف طويلاً، أطلق عليها النّار.

وقبض على طارق جاتوي الذي قال للصحافيين خارج المحكمة إنه أطلق النار في الهواء بالاحتفال فأصيبت المغنّية برصاصة من طريق الخطأ، وقد حبس.

وطالب المعتصمون بالقبض على رجلين كانا حاضرين عند وقوع الحادث أيضاً.

وفي مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي لم يظهر بوضوح من هو الشّخص الّذي هدّد السّيدة سيندهو. وظهرت المغنّية جالسة تغني على خشبة المسرح ويرافقها موسيقيون، عندما اقترب ثلاثة رجال من خشبة المسرح وبدأوا يغمرونها بالأوراق النقدية بحسب عاداتهم. وعندما وقفت لمواصلة الغناء تراجع الرّجال وسمع دوي ثلاث طلقات نار، وسقطت.

وكانت سيندهو مغنية معروفة محلياً، أنتجت ما لا يقل عن ثمانية ألبومات من الموسيقى الشعبية والصوفية السندية، لكنّ مصدر رزقها الرئيسي هو الغناء في الحفلات العائلية، كما هو الحال للعديد من الموسيقيين في جميع أنحاء باكستان. ومن المتوقع إجراء تحاليل لها بعد الوفاة وتحليل الكحول في الدّم لجاتوي في المحكمة لأنّ شرب الكحول محرّم لدى المسلمين في باكستان.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard