اللبنانيون "يصرخون" من الضرائب... ماذا تعني زيادة الـTVA؟

15 آذار 2017 | 22:21

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

رفعت الجلسة العامة لمجلس النواب الى العاشرة والنصف من صباح الغد لمتابعة البحث في بند سلسلة الرواتب ودراسة بقية بنود جدول الاعمال. وبعد ساعات من النقاش، أقرّت الايرادات التالية:

-رفع الضريبة على القيمة المضافة الى 11 في المئة
-فرض 4 بالالف على الطابع المالي.
-تعديل التعريفات على الصكوك والكتابات
-فرض طابع مالي على البناء بنسبة 5,1 على كل مربع من القيمة التخمينية للبناء، مع استثناء الأبنية الصناعية
-وضع رسم 6 الاف ليرة على الطن الواحد، لانتاج الاسمنت

اللبنانيون الذين ترقبوا بحذر ما يقرّه ممثلوهم وتساءلوا عن كيفية انعكاسه على حياتهم اليومية. جعل بعضهم من زيادة الضريبة على القيمة المضافة مادة لصرخته وتعليقاته اللاذعة في مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما انها الضريبة التي تمس كل الشعب في حياته اليومية. الشعب الذي لا تنخرط جميع فئاته من ضمن المستفيدين من سلسلة رتب ورواتب اثيرت التساؤلات حول عملية طريقة تمويلها واستنسابية ضرائب مطروحة  تؤثر على عامة شعب  سيدفع أغلبه أكثر من دون ان يحصل على زيادة راتب.

 

ما هي الضريبة على القيمة المضافة؟
واقعياً، تؤثّر الضريبة على القيمة المضافة على كل السلع والخدمات باستثناء تلك المنصوص عليها في قانون الضريبة على #القيمة_المضافة، اذ تحدد المادتان 16 و17، وفق ما يشير الخبير الاقتصادي البروفيسور جاسم عجاقة لـ"النهار"، السلع والخدمات المعفية من الضرائب على القيمة المضافة والتي لا تطالها نسبة 1%. وتشمل:


-الخدمات الطبية
-التعليم
-التأمين
-خدمات مصرفية
-الجمعيات التي لا تبغى الربح
-النقل المشترك
-المراهنات
-تأجير العقارات السكنية
-اعمال المزارعين
-المواشي والدواجن والاسماك واللحوم
-المواد الزراعية والغذائية غير المصنعة
-الخبز والطحين
-الالبان والاجبان والحليب
-البرغل، السكر، الملح، المعكرونة، الارز
-الكتب والمجلات والصحف
-الطوابع البريدية والمالية
-الغاز
-المبيدات والآلات الزراعية
-المعدات الطبية
-الاحجار الكريمة
-النقود الورقية والمعدنية
-اليخوت
-وسائل النقل الجوي


ورغم ان الضريبة على القيمة المضافة لا تشمل السلع والخدمات المذكورة اعلاه، الا ان اسعارها ستتأثر ارتفاعاً وفق عجاقة لأن الضريبة على البنزين سترتفع. كما ان المجلس النيابي يدرس إمكانية زيادة الضريبة على المازوت بنسبة 4%، "ما يعني انه في حال أقرت السلسلة بالشكل المطروح في مجلس النواب، ستزيد نسبة الفقر في لبنان 35%، وسترتفع اسعار غالبية السلع والخدمات من 10 الى 15% بفعل ارتفاع اسعار البنزين التي تشملها الضريبة على القيمة المضافة، رغم طرح ضريبة مباشرة على الوقود".

 

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard