"أيها الرجال اخرجوا من الكرملين"... تظاهرن والسلطات الروسية اعتقلتهن!

8 آذار 2017 | 17:21

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

اعتقلت السلطات الروسية في عيد المرأة العالمي اليوم، مجموعة من الناشطات المدافعات عن المساواة بين الجنسين، بعدما تظاهرن داخل مبنى #الكرملين المحصن منادين بإنهاء الحكم الذكوري.

وأفاد موقع "او في دي-انفو" المختص بمراقبة الاعتقالات التي يتعرض لها الناشطون أن سبعة أشخاص اعتقلوا، بينهم صحافيتان، حيث تم نقلهن إلى مركز للشرطة للتحقيق.

ونشرت صحيفة المعارضة "نوفايا غازيتا"، التي شهد صحافيوها التظاهرة، صور متظاهرتين تقفان على شرفة أحد أبراج الكرملين وهما ترفعان مشاعل من الدخان ولافتة تقول "نظرية المساواة بين الجنسين هي فكرتنا الوطنية".

وأضافت الصحيفة أن المتظاهرات تمكن من تهريب شعارات مكتوبة على تنانير وأوشحة إلى الكرملين رغم الاجراءات الأمنية المشددة.
ونشرت إحدى المشاركات، الفنانة الاستعراضية يكاترينا نيناشيفا، فيديو عبر "فايسبوك" يظهر الناشطات يقفن في حديقة مجاورة للكرملين ويحملن لافتة تقول "الرجال في السلطة منذ 200 عام، فليسقطوا!" في إشارة إلى آخر امرأة حكمت روسيا وهي كاثرين الثانية التي توفيت العام 1796.

وكتبت نيناشيفا عبر "فايسبوك"، أن المدافعات عن "حقوق المساواة بين المرأة والرجل في موسكو وسانت بطرسبورغ يهنئونكم بحلول الثامن من آذار".

وذكرت صحيفة "نوفايا غازيتا" أن ست ناشطات شاركن في التجمع الذي نادى بـ"امرأة في منصب الرئاسة" و"السلطة للنساء" و"أيها الرجال - أخرجوا من الكرملين".

وتشبه هذه التظاهرة التجمعات التي كانت تقيمها فرقة "بوسي رايوت" الغنائية المعارضة التي قامت الشابات الثلاث المشاركات فيها بتأدية اغنية اعتبرت فاسقة ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في كاتدرائية المسيح المخلص في موسكو تنديدا بـ"التواطؤ بين الكنيسة والدولة في روسيا". وحكم على اثنتين منهما بالسجن لمدة عامين.

ويعد يوم الثامن من آذار عطلة رسمية في روسيا، إلا أن الاحتفال به يتم عبر توزيع الورود والشوكولاتة إلى النساء بدلا من التأكيد على ضرورة المساواة بين الجنسين.
وفي شريط مصور بث بهذه المناسبة، قال بوتين: "سنفعل كل ما في وسعنا لنمنح نساءنا اللواتي نحبهن الاهتمام ونجعلهن يبتسمن أكثر".
وبهذه المناسبة، وضعت السلطات صورة على حائط الكرملين تظهر فيها خارطة روسيا مشكلة من الأزهار وكتب عليها "لأجلكن، اللواتي نحبهن".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard