قاووق: انتخابات بـ"الستين" تعني تخلي العهد الجديد عن بناء دولة تمثّل الجميع

26 كانون الأول 2016 | 19:06

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي في #حزب_الله الشيخ نبيل قاووق، أن الحزب وحلفاءه "اتفقوا على ضرورة الخروج من قانون الستين وعدم العودة لهذا القانون الذي يعني نقيض بناء الدولة، ولكن ما دام أن جميع القوى السياسية تريد قانون الستين فإن هذا القانون حي يرزق في قلوب قوى سياسية أساسية في البلد، وإذا ما ذهب لبنان إلى إنتخابات نيابية بقانون الستين هذا يعني تخلي العهد الجديد عن الخطوة الأولى الطبيعية من بناء دولة قادرة وعادلة تمثل الجميع، وواجب الحكومة اللبنانية التي تريد استعادة ثقة اللبنانيين وثقة الناس، أن تعلم أن معيار نجاح الحكومة الجديدة يكون بإقرار قانون إنتخابي جديد يضمن صحة التمثيل".

وخلال احتفال تأبيني في الحدت، تطرق قاووق إلى الأوضاع الأمنية، محذرا من ان "الخطر التكفيري في لبنان لا يزال قائما وموجودا، وعلى الحكومة الجديدة مسؤلية أن لا تتجاهل احتلال #داعش وجبهة النصرة لجرود عرسال ورأس بعلبك". 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard