الامطار تحول حياة المهاجرين على حدود صربيا جحيماً

10 أيلول 2015 | 21:25

المصدر: النهار - طابانوفتشي (مقدونيا)

  • موسى عاصي
  • المصدر: النهار - طابانوفتشي (مقدونيا)

يفوق المشهد على الحدود المقدونية - الصربية أي وصف وتعجز الكلمات كما عدسات الكاميرات عن ترجمة حجم المأساة، هنا طفل يركض خلف والدته، فتطلب منه النهوض ومتابعة المشي، فهي عاجزة عن حمله أو احتضانه، خارت قواها لشدة التعب، وهناك أب يحمل واحدا من طفليه على الكتفين والثاني على صدره، والوالدة تتولى حمل الماء وبعض علب الطعام وما تيسر من حاجات ضرورية.

على الطريق المؤدي من آخر نقطة مقدونية حدودية وأول نقطة صربية، سار الآلاف في موجات بشرية لا تتوقف، وقد تحولت هذه المساحة ذات الكيلومترات الثلاثة، مستنقع وحول بعد هطول الامطار الغزيرة، لكن #المهاجرين مصرون على مواصلة السير، يسقط الاولاد الراكضين خلف الامهات ثم ينهضون وقد غطى الوحل وجوههم.

وكانت القطارات والباصات الاتية من الحدود المقدونية - اليونانية قد قد أوصلت نحو 5 آلاف مهاجر خلال ساعات النهار. وأكدت السلطات المقدونية الحدودية أن آلافا أخرى منتظرة مع الساعات المقبلة، وهذه الآلاف جزء من أكثر من 40 الفا قررت اليونان اجلاءهم عن جزرها خلال ايام قليلة لا تتعدى الخمسة، وهؤلاء يستعجلون الوصول الى محطتهم الأخيرة قبل رفع مستوى الاجراءات المجرية وتردي احوال الطقس.

وقد فاجأت هذه الاعداد السلطات المقدونية التي لم تنته بعد من تشييد مخيمات الاستقبال الحدودية، فغاب الحد الأدنى من الخدمات، حتى المنظمات الدولية التي شيدت لها خيما قرب محطة القطار غاب ممثلوها ومساعداتهم، واقتصر الحضور على بعض عناصر الصليب الاحمر المقدوني وامكانياتم المتواضعة، وقد قاموا بعمل جبار لاحتواء الكم الهائل من الوافدين ومنحهم بعض الماء وأكياس "الشيبس" وبعض الاسعافات الاولية كتضميد جروح الاقدام بسبب السير الطويل، أو تقديم ادوية لأمراض نتجت عن الامطار والبرد، وبعض الثياب القديمة التي تخلى عنها سكان المدينة الحدودية.

وينزل معظم المهاجرين من القطارات أو الباصات من دون معرفة الوجهة المقبلة، ويعتقد البعض أنهم وصلوا الى الحدود المجرية، التي يحسبون لها ألف حساب بعد وصول الاخبار عن ممارسات الشرطة هناك بحق اللاجئين، وقد تدفقت اعداد هائلة من الواصلين الى صربيا والمجر التي اعتقلت نحو 3500 مهاجر دخلوا البلاد خلال الساعات الـ24 الماضية .

وفيما توقعت المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين دخول 42 الفا الى المجر خلال الاسبوع المقبل. اعلنت شركة القطارات النمساوية تعليق رحلاتها امس بسبب "الاكتظاظ الهائل"، ودعت شركات الحافلات والمتطوعين الى التوقف عن جلب المهاجرين الى المحطات.

وفي برلين تفقدت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل مخيماً للاجئين السوريين قرب المكتب الفيديرالي للهجرة واللاجئين في منطقة سبانداو ببرلين امس .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard