كيف أصلح هذه الأخطاء في العمل؟

15 حزيران 2015 | 10:13

ذكرت مجلة "تايم" الأسبوعية الأميركية أن أول ما عليك فِعله بعد اقترافك خطأ ما هو الاعتراف به والاعتذار، ثم التطلع إلى سببه وكيفية منع حصوله مجدّداً. وأضافت أن عليك تخطّي الأمر حتى لا يشكّل عائقاً أمام نجاحك في العمل، متطرقةً إلى 3 أخطاء قد يقع ضحيتها الموظف، وكيفية إصلاحها والنهوض منها:

 

 


1- لم تحضر إلى اجتماعٍ معين:

هذا خطأ سيئ جدّاً. فغيابُك عن الاجتماع المهني، حتى لو عن غير قصد، يدلّ إلى عدم اكتراثك للأمر. عليك، إذاً، أن تعتذر من كل شخص معنيّ بغيابك. وعند الاعتذار، لا تركّز على نفسك، لا تقُل مثلاً: "كان أسبوعي مليئاً بالواجبات وغاب عني موضوع الاجتماع"، بل شدّد على أسفك أنك خذلت الأشخاص الموجودين وعبّر عن استعدادك لإصلاح خطأك، عبر القول مثلاً: "أنا آسفٌ جدّاً على تغيبي عن الاجتماع. جعلتُكم تنتظروني ولم أُعطِ الأهمية لمشروعنا المهني لأني نسيتُ أن أذَكّر نفسي به. أؤكد لكم أن الأمر لن يتكرر". أما إن كنتَ المدير، فمن الضروري أكثر أن تكون "على الوقت" للاجتماع، فبعض المديرين يغيبون عن اجتماعاتهم أو يصلون متأخرين عن قصد، ما يزعج الموظفين ويجعلهم يعتبرون الاجتماعات أمراً غير مهم ومديرَهم غير منظّم أو لا يكترث لهم.


2- علمَ مديرك أن شركة أخرى أجرت معك مقابلة توظيف:

قد يكون علم من أحد زملائك أو سمعك تتحدث عن الأمر في مكالمة هاتفية، وعلى كلّ حال، سيخلق هذا الأمر جوّاً متوتراً بينكما. كيفيةُ تعاطيك مع الأمر تتعلق بالسؤال التالي: "هل كنت مخادعاً مع مديرك؟". فإذا طلبتَ نهار فرصة متسلحاً بعذر أنك مريض، مع العلم أنك في صحة جيدة وتوجهتَ في ذلك اليوم إلى مقابلة التوظيف، عليك أن تعتذر من مديرك وتعمل على إعادة بناء الثقة بينكما. فحتى لو توظّفتَ في الشركة الأخرى، لا يجوز أن تهدم علاقاتك المهنية السابقة. أما إن لم تكذب ولم تتّبع أسلوباً مخادعاً، فلا ضرورة للاعتذار، بل ما عليك فعله هو شرح ظرفك للمدير بالقول: "كنتُ سأخبرك عندما يتحقق الأمر، وأتأكد أنهم سيضمّونني إلى موظّفيهم".


3- تسبّبتَ بمشكلة في العمل تتطلب الكثير من الوقت والمال لإصلاحها:

فور إيقانك بما تسبّبتَ به، حضّر خطة عمل لمعالجة الوضع واطلب اجتماعاً مع مديرك. اشرح كل ما لديك ولا تخفي أي اقتراح أو حل لديك. الأخطاء تحصل، وما يريد أن يراه مديرُك هو تحمّلك المسؤولية ومحاولتك إصلاح الأمر. إذا فعلت ذلك، سيقدّر مجهودك حتى لو لم يعتمد الحلول الذي اقترحتَها. فاهتمام الموظف بسياق العمل هو ما يُبقي على اهتمام المدير بالموظف.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard