مجزرة خنازير في أحراج راشيا الفخار!

18 نوار 2014 | 17:07

المصدر: "النهار"

مجزرة خنازير برية في احراج راشيا الفخار وغاباتها، ارتكبها صيادون من جزين والقليعة من المنتمين الى أحد أندية الصيد. وكاد المشهد أن يكون اشبه برحلات الصيد الى افريقيا لولا أن الصيادين لبنانيون والارض لبنانية والخنازير من الحيوانات البريّة التي انتشرت بأعداد في انحاء لبنان.

المزارعون فرحون بقتل الخنازير لأنها تعيث فساداً وتخريباً بمزروعاتهم أسوة بما يفعله السياسيون في اداراتهم ودولتهم، والصيادون فرحون بصيدهم واللحم الكثير الذي حصلوا عليه. يبقى أن لا يتم القضاء على هذه الحيوانات البرية نهائياً، وان تنظم وزارة البيئة صيدها أسوة بكل دول العالم حيث يحدد عدد الحيوانات المسموح صيدها ويمنع قتلها في موسم الانجاب كما يفعل الصيادون اللبنانيون الاشاوس.

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard