الألعاب النارية ملأت سماء بيروت... رقص وغناء واللبنانيون يرفضون اليأس (صور وفيديو)

1 كانون الثاني 2020 | 00:16

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

"ثورة رأس السنة" في ساحة الشهداء.

كلّلت #ساحة_الشهداء، بعد 76 يوماً، ثورتها في ليلة رأس السنة. وبرغم الطقس الماطر والأوضاع الصعبة التي يمرّ بها لبنان، أبت #بيروت إلّا أن تتزيّن مع بداية العام الجديد، وأبى المواطنون إلّا أن يحتفلوا بسنتهم المقبلة، في حفلة حملت اسم "ثورة رأس السنة".

صخب ساحات بيروت، الذي بدأ منذ ساعات المساء الأولى، أكّد أنّ اللبنانيين يرفضون اليأس وانتفاضتهم مستمرّة مع انطلاق العام 2020. المئات تجمّعوا في ساحة الشهداء، رافعين مجسم قبضة الثورة والأعلام اللبنانية. رقص وغناء وفرح بمشاركة عدد من الفنانين وفرق "دي جاي".

وعند منتصف الليل، أطلق الجميع العدّ التنازلي لاستقبال العام الجديد، وأطلقت الألعاب النارية في سماء بيروت، وعُرض العلم اللبناني على الشاشة وسط الساحة.

وكانت وجّهت دعوة عامة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والشاشات، لإحياء سهرة استثنائية، تبدأ عند السابعة مساءً في ساحة الشهداء.

البرنامج الفنيّ في الساحة، والذي يحمل في طيّاته نبض الثورة، شارك فيه فرق موسيقية عديدة. الجميع كان على موعد مع وجوه بارزة، محبّبة؛ نذكر منها كارول صقر، ايلي مسعد، تانيا صالح، ابرهيم الأحمد DJ Madi، DJ Rodge، DJ Maximus.

ورددت على المنصّة هتافات الثورة، وردد كثيرون تطلعاتهم ورجاءهم بأن يحمل عام 2020 التغيير المنشود وتأليف حكومة قادرة على مكافحة الفساد وتنظيم انتخابات نيابية مبكرة. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard