تجمعات لمناصري "التيار الوطني" في المناطق... هل بدأت التحركات المضادة؟

25 تشرين الأول 2019 | 16:39

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

بدأ "التيار الوطني الحر" تنفيذ ما سرّب عن رئيسه الوزير جبران باسيل عن خطة متدحرجة لمواجهة ما يجري في الشارع والانتفاضة الجارفة التي اندلعت في المناطق اللبنانية وبدأت التحركات الشعبية المضادة تتضح معالمها تحت شعارات موحدة و هي المطالبة بقانون محاسبة الفساد ورفع الحصانة، ورفع السرية المصرفية ودعم الرئيس ميشال عون وهذه التحركات بدأت امس من امام سرايا بعبدا لتنتقل اليوم الى جبيل والبترون وكسروان وأمام قصر العدل في بيروت كما نزل مناصرون لـ"التيار" في البترون دعماً لوزير الخارجية والمغتربين #جبران_باسيل. كما ولفتت مشاركة محافظ الشمال رمزي نهرا في تظاهرة البترون. كما دعا بشكل رسمي الى تحرك امام سراي الجديدة غداً.

وفي هذا الاطار لفتت مصادر قيادية في "التيار الوطني الحر" ان الايام المقبلة ستشهد تحركات في المناطق كافة التي يتواجد فيها "التيار"، "لدعم مواقف الرئيس ومحاسبة الفاسدين" ومطالبة القضاء بالتحرك ودعمه، مشيرة الى انها ستكون امام المراكز العامة وقصور العدل وليس في الطرقات".

ولفتت المصادر ان الموجودين على الطرق حالياً وخصوصاً في المناطق المشتركة مع "التيار" هم حزبيون ومعروفون واجندتهم السياسية معروفة، لافتة الى ان "التيار" لم يتجه بأي شكل من الاشكال الى المواجهة مع الموجودين في الشارع ولكن اصبح لزاماً على الاجهزة الرسمية فتح الطرقات وتسيير امور الناس ومن يريد ان يتظاهر فليتظاهر وبعترض في ىالساحات وهي كثيرة وواسعة جداً ولن يقترب منهم احد.

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard