سميّة الألفي رمزاً... فنانات رفعن شعار الحب والمودة برغم الطلاق

26 تموز 2019 | 11:15

المصدر: "النهار"

سمية الألفي في الجنازة.

نالت الفنانة سمية الألفي، طليقة الفنان الراحل فاروق الفيشاوي، إشادات كبيرة، بعدما ظهرت في جنازته أمس الخميس والدموع تنهمر من عينيها، لتؤكد أن الحب والمودة باقيان بينهما  على رغم الانفصال الذي تم بعد 16 عاماً من الزواج.

وانضمت الألفي إلى فنانات رفعن شعار "الحب باقٍ رغم الطلاق". وتضم القائمة عدداً كبيراً من الفنانات من بينهن هدى سلطان مع الراحل فريد شوقي اللذين تزوجا خلال الفترة من 1951 وحتى 1969 وأثمر الزواج ابنتين هما ناهد ومها، وعلى رغم طلاقهما، إلا أن سلطان حرصت على متابعة حالة فريد شوقي بعد مرضه بشكل مستمر، حتى وفاته ووصفته بـ"حب عمرها".

الأمر تكرر من الفنانة شويكار مع الفنان الراحل فؤاد المهندس، اللذين تزوجا 20 عاماً قبل الطلاق، قبل أن تشارك في جنازته العام 2006 وتتساقط دموعها.

قصة حب الفنان الراحل نور الشريف والفنانة بوسي ظلت خالدة رغم طلاقهما، بعد زواجهما خلال الفترة من 1972 حتى العام 2006، لينفصلا بعد 33 عاماً، واستمر الانفصال 9 سنوات قبل أن يعودا مجدداً العام 2015 ووقتها كان الفنان الراحل يعاني من المرض بشكل كبير وظلت بجانبه حتى توفي بعد عدة أشهر.


خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard