الأحد - 23 حزيران 2024

إعلان

بعد الحملة التي طالت البطريرك الراعي بسبب "لمّ الصواني"... أول تعليق لـ"حزب الله"

المصدر: "النهار"
علم "حزب الله" (تعبيريّة).
علم "حزب الله" (تعبيريّة).
A+ A-
أكّد مسؤول الملف المسيحي في "حزب الله" محمد الخنسا في تصريح، أنّنا "نكنّ كل ‏الاحترام والتقدير لبكركي ولكل الطوائف اللبنانية المسيحيّة والإسلامية، وهناك لقاءات وحوارات ‏مستمرّة في ما بيننا بشكل شبه دوري، نحن حريصون على الحوار، وآخر لقاء كان منذ 4 أيام تقريباً ‏مع الأب عبدو أبو كسم وكانت الأجواء جدّاً إيجابيّة وإن شاء الله لمصلحة لبنان والاستحقاقات التي ‏فيه".‏

أضاف: "كل كلام على وسائل التواصل ‏مسؤول عنه صاحبه، وهناك أخطاء ترتكب كثيراً بحق شخصيّات إسلاميّة وطنية ومسيحيّة يومياً ‏ودوماً، ونحن نحفظها، ولكن نتجاوز عنها. من هذا الباب أقول نحن في حزب الله مسؤولون عن ما ‏يصدر في إعلامنا المركزي، ولسنا مسؤولين عن ما يصدر على مواقع التواصل". ‏

وتابع: "هناك قضايا مصيريّة لناحية الأمّة وعلينا أن نكون يداً واحدة لنحافظ على وطننا لبنان ‏وأمتنا أيضاً. نحن نحترم بكركي ونحترم كل المرجعيّات الدينية، المسيحيّة والإسلاميّة، ولا ‏نقبل الإساءة للشخصيات ولا أي نوع من الإساءة، وندعو لتفهّم هذا الأمر خاصّة الشخصيات ‏المسيحيّة والمقدّسات الدينية والرموز سواءً كانت كما قلت مسيحيّة أو إسلاميّة، ولذلك ليس كل ‏شخص تكلم يجب أن نردّ عليه". ‏

وعن موقف البطريرك الراعي بخصوص غزة، قال: "نحن لا نتعاتب، نحن نتحاور ‏ويكون لكل واحد فينا وجهة نظر وأبدينا وجهة نظرنا، موقف بكركي تُسأل عنه بكركي. نحن نحب ‏أن يكون هناك وقفات وطنية وسياسية مع القضايا الكبرى كالتي حصلت في غزّة، وأعتقد أن ‏مسؤوليتنا الدينية ومسؤوليتنا السياسية والوطنية أن نقف مع أهلنا وجيراننا وإخواننا ومحبينا ‏وكنائسنا ومساجدنا". ‏
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم