الأربعاء - 12 حزيران 2024

إعلان

احذر الإفراط في تناول هذا الشاي: يضر بالكبد

المصدر: النهار
صورة تعبيرية.
صورة تعبيرية.
A+ A-

نُطلق على شاي الأعشاب تسمية "المياه الساخنة" أو "المرق"، حيث يعتبر شاي جزءاً من حياتنا اليومية لاسيما عندما يصبح الطقس أكثر برودة.
 هل يعتبر شاي الأعشاب مضراً بالصحة في حال تناوله من دون قيود؟ وهل يمكن تناوله بكثرة؟ وما هي الكمية الموصى بها؟
 
تستهل اختصاصية التغذية نتالي نيغرو بالتذكير أن "حجم السوائل التي يجب على الكبار شربها يوميًا لتحديد حد معين يتناوله الشخص هي: الحد الأدنى للمرأة هو 1.4 ليتر، بينما يبلغ الحد الأدنى للرجل 1.7 ليتر. ولكن تقديرات الاتحاد الأوروبي بشأن الترطيب تقترح أن يكون الحد الأمثل ليترين للمرأة و2.5 ليترين للرجل لضمان الترطيب السليم".
 
شاي الأعشاب: احذروا الجرعة الزائدة
 
ترى اختصاصية التغذية أن الكمية المستهلكة تعتمد على كل نوع، "إذا قمنا بشراء الأعشاب التي يمكن تحضيرها مباشرة مثل الزعتر، الليمونية،  يجب أن نختار الجرعة بعناية". لمعرفة هذه الجرعة، يكفي استشارة صيدلي الذي بإمكانه أن يحدد كمية الغرامات التي يمكنك استهلاكها يومياً".
 
والسبب؟ تحتوي جميع النباتات على مواد فعالة، وهو أمر جيد جداً، حيث يمكن لذلك أن يساعد في تحفيز الهضم، وتهدئة الجسم. ولكن هذا يعني أيضاً أن لديها جميعها خطر الجرعة الزائدة. وتجدر الإشارة إلى أن أدويتنا تتكون من مكونات نباتية نشطة، لذلك إذا لم نكن حذرين، يمكن أن تصبح سامة للجسم.
 
من ناحية أخرى، إذا تناولنا شاي الأعشاب الصناعي تكون المخاطر عادة أقل، والجرعة أقل أهمية. لذلك يفضل التنويع تماماً كما هو الحال مع الشاي المصنوع من النباتات الطبيعية. إنها أفضل وسيلة لتجنب فرط تناول المادة الفعالة.
 
 
تسلط اختصاصية التغذية الضوء على بعض هذه الأنواع، مشددة على أن كوباً من وقت إلى آخر لا يُسبب أي مشكلة، ولكن يجب تجنب تناوله لفترة طويلة.
 
* الزعتر: يستخدم على نطاق واسع نظراً لخصائصه المطهرة، ولكن إذا تم شربه بكثرة، فإنه يمكن أن يكون سامًّا للكبد.
 
* النبتة المريمية: مفيدة ضد الالتهابات، ومطهرة ومضادة للبكتيريا، إلا أنها يمكن أن تصبح سامة عصبياً في مرحلة معينة.
 
* نبتة ملكة المروج: "تُستخدم بكثرة لخصائصها الهضمية، ولكنها تحتوي على الكومارين، الذي يترك تأثيراً مضاداً للتخثر. لذلك يُنصح يتجنبه من  قبل الأشخاص الذين يتناولون أدوية مضادة للتخثر.
 
هل ترطيب الجسم بشاي الأعشاب مفيد أو مضر؟
 
وفقاً لاختصاصية التغذية، يمكن ترطيب نفسك عن طريق شرب شاي الأعشاب، على عكس مدرات البول التي تُسبب الجفاف داخل وخارج الخلايا، فإن شاي الأعشاب لا يؤثر على الماء في خلايانا.
 
في المقابل، تعتبرالقهوة والشاي مدرتين للبول بجرعات عالية، ولهذا السبب نوصي بالحد من استهلاكهما إلى 3 إلى 4 أكواب يوميًا. في الواقع، حتى لو كانت آثارها أقل، فتنصح اختصاصية التغذية بعدم الإفراط في استخدام شاي الأعشاب الذي له تأثير "تصريف"، والذي يمكن أن يكون مدرًا للبول ويساهم في الجفاف إذا كنت تستهلكه بكثرة.





الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم