الخميس - 24 حزيران 2021
بيروت 25 °

إعلان

لماذا نُقل يوم التنصيب من 4 آذار إلى 20 كانون الثاني؟

المصدر: "النهار"
واشنطن تستعد لحفل تنصيب الرئيس جو بايدن - "أ ب"
واشنطن تستعد لحفل تنصيب الرئيس جو بايدن - "أ ب"
A+ A-

لم يكن يوم تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب محدّداً سابقاً في العشرين من كانون الثاني كما هو معمول به اليوم. وتستعدّ واشنطن بعد ساعات لتنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن. حدّد دستور الولايات المتّحدة أساساً يوم تنصيب الرئيس في 4 آذار.

كان الهدف من هذا التاريخ إعطاء ما يكفي من الوقت للمسؤولين عن الانتخابات كي يجمعوا الأصوات الانتخابيّة. كما كان يهدف إلى إعطاء المرشّحين المنتخبين وقتاً كافياً للسفر إلى العاصمة الأميركيّة.

مع تطوّر الاتّصالات ووسائل النقل، وجد المشرّعون أنّ الفترة الأساسيّة التي نصّ عليها الدستور الأميركيّ لم تعد ضروريّة. لهذا السبب، سنّ المشرّعون التعديل العشرين سنة 1933 وقد نصّ على جعل يوم التنصيب في العشرين من كانون الثاني.

وكان الرئيس الأسبق فرانكلين روزفلت أوّل رئيس يتمّ تنصيبه في هذا الموعد الجديد سنة 1937. علماً أنّه تمّ تنصيبه لولايته الأولى ضمن الموعد القديم: 4 آذار 1933.

تجدر الإشارة إلى أنّ الكثير من المواعيد الانتخابيّة خضعت للتعديل في الولايات المتّحدة تماشياً مع التطوّرات الاقتصاديّة والتكنولوجيّة، ومنها أيضاً ما بقي ثابتاً. فاختيار شهر تشرين الثاني للانتخابات يعود إلى سبب زراعيّ. يقع هذا الشهر في وسط فصل الخريف، أي تقريباً بعد انتهاء فصل الحصاد وقبل بداية فصل الشتاء والثلوج المعيقة للتحرّك.

ويعود اختيار الثلاثاء لإعطاء الأميركيّين وقتاً للنزول من الريف بعد حضور القدّاسات والتوجّه إلى أماكن الاقتراع. ولم يكن بالإمكان اختيار يوم الأربعاء لأنّه كان مخصّصاً لبيع المنتجات الزراعيّة، لهذا السبب اختير الثلاثاء كحلّ وسط.

أعطيت الولايات اختيار التوقيت المناسب لإجراء الانتخابات الرئاسيّة، بشرط أن تقع ضمن فترة 34 يوماً قبل اجتماع الناخبين الكبار في أوّل أربعاء من كانون الأوّل. ومع اختراع التيليغراف سنة 1837 وانتشاره بعد بضع سنوات، تخوّف المشرّعون من أن تؤثّر نتيجة الانتخابات في الولايات التي تنظّم الاستحقاق الرئاسيّ باكراً على نتائج انتخابات الولايات التي تنظّمها لاحقاً.

وتقدّم المشرّعون سنة 1845 بتعديل يجعل اليوم الموحّد للانتخابات يوم الثلاثاء. لكنّهم لاحظوا أنّ الاكتفاء بهذا التاريخ قد يجعل الثلاثاء يقع خارج فترة الأيّام الأربعة والثلاثين.

لذلك، بات يمكن أن يقع يوم الثلاثاء الكبير بين 2 و 8 تشرين الثاني فقط. وسنة 1887 نُقل انعقاد المجمع الانتخابي إلى الاثنين الثاني في كانون الثاني، قبل أن يصبح سنة 1936 يوم الاثنين بعد الأربعاء الثاني في كانون الأوّل.

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم