الإثنين - 04 تموز 2022
بيروت 29 °

إعلان

مغادرة عون الرئاسة: القطار أقلع؟

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
صورة من تحركات 17 تشرين 2019 (أ ف ب).
صورة من تحركات 17 تشرين 2019 (أ ف ب).
A+ A-
اخذت غالبية البعثات الديبلوماسية الاجنبية ولا سيما المؤثرة منها علما برغبة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مغادرة الرئاسة فور انتهاء ولايته في ٣١ تشرين الاول المقبل وعدم البقاء في قصر بعبدا ايا يكن مآل الامور اي اذا اجريت انتخابات في مهلة الشهرين لانتخاب رئيس جديد تبدأ في مطلع ايلول او لم تجر وساد الفراغ الرئاسي مرة جديدة . اذ ان ما نقل عن لسان عون قبل اسابيع كان بمثابة التبليغ الذي يعلن انطلاق قطار لا يمكنه العودة الى الوراء. فالكلام الذي لوح به رئيس التيار العوني جبران باسيل عن بقاء الامور على حالها في حال بقيت حكومة تصريف الاعمال او وجهات نظر اخرى تصب في الخانة التي لا تؤثر في ما باتت هذه البعثات تدركه من ان لا استمرارية محتملة لعون في قصر بعبدا بعد انتهاء ولايته ولا يمكن في ضوء ذلك استحضار فتاوى دستورية غب الطلب تلبية لذلك.  فهناك اسباب موضوعية تبدأ من ان التغيير الذي حفزته انتخابات نيابية جرت على رغم ارادة قوى سياسية ابقت علامة الاستفهام حول الانتخابات حتى قبل موعد اجرائها باسابيع قليلة لا ينحصر فيها باعتبار ان استكماله يفترض ان يطاول الرئاسة الاولى . اضف الى ذلك اعتبارات منطقية من بينها : ان غالبية المخاوف من سيناريوات بقاء عون مبنية على تجربة ١٩٨٩ حين رفض...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم