الجمعة - 29 أيلول 2023

إعلان

الحكومة تدافع عن وصفها إقرار الموازنة بـ"العمل البطولي"... ميقاتي لـ"النهار": مصرّون على هذا التعبير لأنّنا حقّقنا إنجازاً

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
مجلس الوزراء (حسن عسل).
مجلس الوزراء (حسن عسل).
A+ A-
ليست المرة الاولى التي يفصح فيها رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي عن حفاوته البالغة بإنجاز الحكومة مشروع الموازنة العامة توطئة لتقديمه الى الهيئة العامة لمجلس النواب بغية إشباعه درساً ومناقشة ويقرّها بعد إدخال تعديلات مفترضة عليها.فلقد سبق لميقاتي ان سلك المسلك عينه وأبدى الحفاوة إياها مرتين منذ توليه رئاسة الحكومة الحالية قبل ثلاثة اعوام، اذ كان يستفيض في تبيان المبادىء العامة التي اعتمدها واضعو مشروع الموازنة لكي يتجاوزوا عقبات متراكمة منذ سنوات، ويتخطوا مفاعيل تسيّب قائم بهدف وضع مشروع الموازنة وإعداده للمناقشة والأقرار بصيغته النهائية.لكن المفارقة هذه المرة تتجلى في تعمّد رئيس الحكومة ان يمنح إقرار وزارة المال للموازنة التي هي من اختصاصها صفة "عمل بطولي".وثمة من سارع الى توجيه الانتقاد لهذا التعبير والوصف الذي توسّله ميقاتي وهو يزفّ الى المعنيين بشرى اقرار مشروع الموازنة، وذهبوا في انتقادهم الى حد القول ان في هذا التعبير "مبالغة ليست في محلها ووقتها"، لاسيما ان وزارة المال لا تقوم إلا بما هو منوط بها كواجب عليها ان تؤديه سنويا، لذا فهو ليس فعلا استثنائيا يستحق ان يُمنح هذا الوصف.لكن الرئيس ميقاتي يؤكد انه لم يكن يلقي الكلام جزافاً أو تبجحاً واعتداداً بالذات عندما تعمّد اضافة وصف "العمل البطولي" على اقرار الحكومة لتوّها مشروع الموازنة العامة. ويقول...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم