الأربعاء - 08 شباط 2023
بيروت 11 °

إعلان

غابَت الدولة وأَشرَقَ الوطن

المصدر: "النهار"
هنري زغيب
هنري زغيب
Bookmark
تعبيريّة.
تعبيريّة.
A+ A-
 في عادة الدُوَل أَن تحتفل سنويًّا بيومها الوطني في أَبهى ما يمكن أَن يلبسَ "اليوم الوطني" من أُبَّهة وفرح، احتفاءً بهذا "اليوم" المقدَّس رسميًّا وشعبيًّا، فتزوغَ الـمُدُن، وتتزيَّنَ الدوائرُ والمؤَسسات الرسمية، وتنهملَ على المسؤُولين برقياتُ التهنئة والتبريك من كل العالم، مشاركةً في هذه المناسبة التي تعتز بها كلُّ دولة.هي ذي العادة في جميع دول العالم. لكنَّ دولةَ لبنان هذه السنة كانت خارج الدُوَل وخارج العالم وخارج الذكْر المحلّي وخارج الاهتمام الدولي.. غابت عن الذكرى، عن المناسبة، عن "اليوم الوطني" الذي هو برمزيته أَغلى أَيام السنة.. ولكنْ طالما سائر أَيام الدولة اللبنانية متشابهة في العُقْم والضجَر، في إِضاعة الوقت والفُرَص، في تَرَافُس "فوتبول" المواقف السخيفة، في تبادُل التُهَم التافهة، في تَقاذُف المسؤُوليات المزيَّفة، وفي غسْل المسؤُولين أَيديهم القذِرة بيلاطُسيًّا من دماء شعب لبنان وشهدائه الأَنقياء، فلا عجب...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم