الأحد - 14 نيسان 2024

إعلان

أزمة التعليم: الأولوية للتعويض والامتحانات!

المصدر: "النهار"
ابراهيم حيدر
ابراهيم حيدر
Bookmark
مشهد من حصة مدرسية (حسام شبارو).
مشهد من حصة مدرسية (حسام شبارو).
A+ A-
يتواصل التعليم في المدرسة الرسمية منذ أكثر من شهر، بعد عودة الأساتذة والمتعاقدين إلى صفوفهم لاستكمال المنهاج وتعويض الفاقد التعليمي الذي تسببت به أخيراً الإضرابات والتعطيل. التقدمات والمنح وبدلات النقل وزيادة أجر الساعة شكلت تسوية للعودة إلى الدراسة لكنها لم تحل الأزمة التي أحدثت تغيّرات في القطاع التعليمي. أحدث الفاقد فجوة تحتاج إلى تقليص لإعادة التعليم إلى مساره الصحيح ولإنقاذ السنة وصولاً إلى إجراء امتحانات سليمة تسمح بالحفاظ على مستوى الشهادة اللبنانية وتعيد الثقة التي فقدتها خلال السنوات السابقة. المهم أن التعويض يحتاج إلى جدول زمني وخطة مستدامة لعلاج المشكلة وتدارك الأخطاء المترتبة على الانقطاع عن الدراسة. وعليه لا بد من التركيز على هذه الأولوية ببرامج هادفة لتحسين...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم