الإثنين - 04 تموز 2022
بيروت 27 °

إعلان

مخافة الترجّل عن النِّمر

المصدر: النهار
روني ألفا
روني ألفا
Bookmark
قائد الجيش.
قائد الجيش.
A+ A-
لو أوكِلَ إلى شركةٍ أو شخصٍ مهمةَ إحصاءِ ما كُتِبَ في الإعلام مِن مقالاتٍ وتقارير حول كلمةِ قائد الجيش في الثامن المنصرم من آذار الحالي لتبيَّنَ للمتقصّي أمران تشوبُهما شُبُهات مستقبَحة. أولهما ربطُ مواقفِ قائد الجيش بتموضعه كمرشحٍ محتملٍ لرئاسة الجمهورية وثانيهما إدراجُ علاقته برئيس الجمهورية في خانةِ "ميني" تمرُّد و"طَرَف" عصيان. في الأمر الأول بعدٌ إفتراضيٌ غير بريء ولا يتماهى أصلاً مع سيرة قائد جيشٍ مضى على تعيينه على رأس المؤسسة العسكرية أربعةٌ قاحِلاتٌ عَجَفَ خلالها الجندي نفسه حتى عن الوجباتِ الناشفة. كانت إستراتيجيةُ القائد وما زالت من خلال سلوكياته تحصين العَسكَر من مهالِكَ ثلاث: خنقُه بإحكام بحبلِ الموازناتِ المجحفة، تدجينُه بتعييناتٍ تفوح منها محاصصةٌ فاقعةٌ ومحاصرةُ سلطاتِ قائده ومجلسِه العسكري. عندما ينتفضُ قائدُ الجيش على هذه المَهالك تُسلَّطُ عليه شهوةُ الرئاسة تهمةً ركيكةً شكلاً ومضموناً. من يستذكرُ خطابَ قائد الجيش...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم