الأربعاء - 24 نيسان 2024

إعلان

بُطرُس لا تَفتَحْ لهم

المصدر: "النهار"
روني ألفا
روني ألفا
Bookmark
بريشة أرمان حمصي.
بريشة أرمان حمصي.
A+ A-
بالله عليكُم يا سادَة. رأفةً بمواطِنينَ حوّلتموهُم إلى حقولِ رِماية ولا تُحصى الثقوبُ في أبدانِهِم. مسيحيينَ نصرخُ مع آلامِكَ يا يسوع، ومسلمينَ نصرخُ حسبيَ الله ونِعمَ الوَكيل. من سُمِّكُم يا سادَةُ سَمُّ البَدَن. من ثقوبٍ مزمِنةٍ معاناتُنا ولا منافِخَ توصِلُنا إلى أقرَبِ بِنشَرجي. ثقبتمونا تارةً بالدبابيسِ النحيفةِ وطوراً بالمساميرِ الغليظة. كنّا عجلاتٍ "خلنج " تبرُمُ والربُّ راعيها. مدروزينَ صرنا بالفخاويت مرصرصينَ بالسُّكوت. دواليبُ يتيمةٌ نحنُ نبحثُ عن جنوطٍ وطاساتٍ تخفي عَوراتنا.عشنا على أَفضالِ ثقوبِ الدبابيس. طفولَتُنا مُنتَج ماكنة خياطة ماركة سينجِر. دوّاسَتُها مع دوّاسة البيسكلات محفوظتان في تتخيتة بيوتِنا الهَرِمَة. بفضلِها انتعَلنا جواربَ مخرّمَةً وتدلَّتْ طاباتُ الصّوفِ من قلّوسِةِ نومِنا في الليالي الباردة. كانت دبابيسُ الخِياطةِ تنتظِرُ بفارغِ الحياكةِ خيوطاً رفيعةً تمرَّسَتْ جدّاتُنا في إيلاجِها بعدَ ترطيبِ رؤوسِها...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم