الخميس - 22 شباط 2024

إعلان

آمال وقلق وصندوق وانتخابات

المصدر: "النهار"
مازن عبود
مازن عبود
Bookmark
رفع العلم اللبناني أمام مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
رفع العلم اللبناني أمام مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
A+ A-
يقول ماكس ويبر في "العطيّة السياسة" إنّ الدولة مثل أيّ مؤسسة سبقتها تقوم على علاقات بشر يتحكمون ببشر بوسائل القوة المقوننة. لكن لماذا ومتى يطيع الناس وعلى أيّ تبريرات داخلية وخارجية تبنى هذه السيطرة؟ الطاعة بحسبه هي نتيجة الخوف والأمل، الخوف من العقاب أو من انتقام من هم في السلطة والأمل بالتعويض أو الخيرات. وتكون الطاعة عادة هي لما هو متوارث أو قيادي (الأنبياء والزعماء والقادة) أو للقانون. يرى أنّ السياسة تتطلب رؤية وعشقاً. تتطلب أبطالاً وقادة. تتطلب من يقف كي يقول في وسط الخراب بالرغم من كل شيء سنقوم. أما عند أرسطو فالأخلاق والسياسة لا ينفصلان، وعدالة الدولة هي نفسها عدالة الفرد عنده. "نجيبة" جارتنا تنتظر موسم اللا أخلاقيات. وتتكلم عن اقتصاد الانتخابات. تتوقع خيراً من وصول السفراء وتربط ذلك بتدفق الأموال. وغير...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم