الجمعة - 19 نيسان 2024

إعلان

مهمّات عاجلة أمام السياديين والتغييريين

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
أمام مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
أمام مجلس النواب (نبيل إسماعيل).
A+ A-
لم يأت الأمين العام لـ"حزب الله" في كلمته المتلفزة قبل يومين بجديد في ما يتعلق بالنزاع اللبنانية – الإسرائيلي حول ترسيم الحدود البحرية بين البلدين. وضع حزبه خلف موقف الدولة اللبنانية، وفي الوقت عينه ذكر أن لا دولة في لبنان، من خلال قفزه مباشرة للحديث عن الردع والسلاح، في وقت يفترض فيه بلبنان أن يعيد إحياء عملية التفاوض بناءً على طلبه من خلال الوساطة الأميركية. كان موقف نصرالله مزيجاً من الشيء وعكسه. تارة الدولة هي المرجع وطوراً لا دولة ولا من ينتظر رأيها عندما تكون الأولية في مكان آخر. أراد نصرالله أن يلوّح بأدوات وظيفة حزبه الإقليمية، واستقلاليتها التامّة عن أي قرار آخر في لبنان. لكنه تحدث بلهجة تشي بأنه لا يريد التورّط في حرب في الوقت الحاضر. إسرائيل أيضاً لا تريد التورّط...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم