الأحد - 26 أيار 2024

إعلان

"بلِّطوا البحر" يقول الطاغية

المصدر: "النهار"
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
أهراءات مرقأ بيروت (حسام شبارو).
أهراءات مرقأ بيروت (حسام شبارو).
A+ A-
لا حقّ، ولا حقيقة، ولا قضاء، ولا محاكمة، ولا أحكام، ولا مَن يحزنون، في مسألة الرابع من آب 2020. أعجبكم ذلك أم لم يعجبكم. مَن يريد أنْ يبلّط البحر، فليبلّط البحر. وعليه (يقول قائلٌ سورياليٌّ في البلاد السورياليّة)، سأحيل – بمفعولٍ رجعيّ - ضحايا تفجير مرفأ بيروت على المحاكمة. لن أستثني الموتى، والجرحى، والمعوقين، والمتضرّرين المادّيّين والمعنويّين. وكلّ مَن يمتّ إلى هؤلاء بصلةٍ مباشرة وغير مباشرة.بتهمة أنّهم قُتِلوا من جرّاء هذا "الحادث"، ولأنّهم مرّوا من هناك، وكانوا هنا وهناك. كان ينبغي لهؤلاء أنْ يموتوا، أنْ يُقتَلوا، أنْ يتفجّموا، ويتبعثروا، ويتشظّوا، ويتفحّموا، ويتشلوَطوا، ويندثروا، لأسبابٍ أخرى. ذنبُهم على...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم