الأحد - 09 أيار 2021
بيروت 34 °

إعلان

عوامل عدة تسبب الجوع

عوامل عدة تسبب الجوع
عوامل عدة تسبب الجوع
A+ A-

نشعر في بعض الأحيان بالجوع وبالرغبة في تناول كمية كبيرة من الطعام من حين إلى آخر من دون معرفة السبب. بعضنا يستيقظ ليلاً من نومه لتناول الطعام، فيما البعض الآخر لا تكفيه وجبة طعام واحدة فيأكل واحدة أخرى... لهذا السلوك البيولوجي تفسير سلّط الضوء عليه باحثو موقع "الدايلي ميل":
• الحمل: من الطبيعي أن تجوع المرأة أكثر أثناء فترة الحمل لأنها تأكل من أجل جنينها. فلا داعي لمحاربة ذلك، ولكن من الضروري اختيار المأكولات الصحية لتناولها في هذه الفترة. وهذا يعني تجنّب تناول الأطعمة المصنّعة والمكررة والتي تحتوي على الكثير من السكر. من هنا، يجب الإكثار من تناول الأطعمة الصحية الطبيعية.
• الإكثار من تناول الكربوهيدرات: إن تناول وجبة غنية بالكربوهيدرات ليلاً، يسبب الجوع في اليوم التالي، حتى بعد تناول الطعام. فعندما نأكل كمية كبيرة من الكربوهيدرات في طبق واحد، تُمتصّ بسرعة في الجسم على شكل السكريات. فارتفاع نسبة السكر في الدم، يؤدي إلى فرز الأنسولين وهو الهرمون الذي يحفز الخلايا على امتصاص الغلوكوز. وبما أنه يتمّ التخلّص بسرعة من السكر في الدم، يشعر الفرد تالياً بالجوع وبرغبة شديدة في تناول الكربوهيدرات. كما من الممكن أن تستيقظ من النوم ليلاً بسبب شعورك بالجوع. لذا تفادياً لحصول كلّ ذلك، يجب اختيار وجبات الطعام التي تحتوي على كمية معتدلة من الكربوهيدرات غير المكررة مثل البطاطا الحلوة، والأرز البني أو الكينوا جنباً إلى جنب مع جزء كبير من البروتين، مثل قطعة من السمك أو الدجاج، وحصة كبيرة من الخضار غير النشوية مثل البروكولي أو غيرها من الخضار الخضراء. هذا سيسمح لهضم الكربوهيدرات ببطء أكثر، هذا لن يؤدي إلى موجة من الأنسولين تسبب لكم انخفاض السكر في الدم.
• تحتاج إلى النوم: عدم الحصول على قسط كاف من النوم قد يكون لها تأثير مباشر على الجوع وكمية الأكل. فالنوم لفترة قليلة يخفض من نسبة هرمون الليبتين الذي يمنع الجوع ويرفع من نسبة هرمون الجريلين الذي يحفز الجوع. لهذا السبب، إذاً، تؤدي قلّة النوم إلى اكتساب الوزن.
• العطش: في بعض الأحيان نشر بالجوع فنعتقد أننا بحاجة إلى تناول الطعام ولكن في الحقيقة نكون بحاجة إلى كوب أو اثنين من الماء. والماء ضروري لأنه يسمح لخلايا الجسم بالاستفادة من العناصر الغذائية الموجودة في الطعام الذي نأكله. وعدم توافر تلك العناصر الغذائية يجعلنا نشعر بالجوع أكثر. من هنا عليك الحرص على شرب الماء طوال اليوم، وحتى بين وجبات الطعام لأنّ ذلك يجعلنا نشعر أكثر بالشبع ويساعدنا على التحكم بالشهية.
• الدورة الشهرية: اكتشف أنّ شهية المرأة وإقبالها على الطعام يرتفع خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية، أي بعد الإباضة وفي الفترة التي تسبق الحيض. للمساعدة على تحقيق التوازن والتحكم بالرغبة الشديدة في تناول الطعام، من الضروري تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتين مع كل وجبة (السمك واللحوم والبيض والبقول والمكسرات والبذور)، والحد من تناول الكربوهيدرات والسكريات المصنعة والمكررة. ومن المعروف أيضاً أنه للكافيين والكحول تأثير كبير على التوازن الهرموني، مما يستدعي التخفيف من استهلاكها.

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم