الأحد - 24 كانون الثاني 2021
بيروت 15 °

إعلان

السعودية "تهدي 100 ألف رحلة حج مجاناً"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

المصدر: "خدمة تقصي صحة الأخبار- أ ف ب"
السعودية "تهدي 100 ألف رحلة حج مجاناً"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#
السعودية "تهدي 100 ألف رحلة حج مجاناً"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#
A+ A-

حظي منشور يدّعي أنّ السلطات السعودية منحت تأشيرات حجّ مجانية لهذا العام بعشرات آلاف المشاركات على صفحات مصريّة في موقع فيسبوك. غير أن هذا الخبر غير صحيح، بحسب السفارة السعودية في القاهرة، والصور المرفقة بالمنشور مركّبّة.

تظهر في المنشورات مجموعة تأشيرات دخول للمملكة العربية السعودية بغرض الحج مرفقة بعبارة "حج مجاني". 

و جاء في النصّ المرفق: "بمناسبة فك الحظر في السعودية، وزارة الحج تهدي 100 ألف رحلة حج مجاناً مدفوعة التكاليف شاملة الاقامة لمدة 15 يوم + تذاكر الطيران... برجاء أرسال رسالة على رسائل الصفحة لحجز مكانك في الحج المجاني".

شارك هذه الصورة أكثر من 42 ألفا من مستخدمي موقع فيسبوك في أقل من 24 ساعة إضافة إلى آلاف المشاركات في صفحات أخرى.

وسبق أن ظهرت الصورة في كانون الثاني الماضي بحسب ما وقع عليه فريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس.

الحج في زمن وباء كوفيد-19

لكن خبر توزيع هذه الأعداد من تأشيرات الحجّ غير صحيح. ففي السادس من تموز الجاري، أعلنت السعودية أنها لن تسمح إلا لحوالى ألف شخص من المقيمين فيها بأداء الفريضة هذا العام، مقارنة بنحو 2,5 مليون شخص في 2019، وذلك ضمن التدابير المتخذة لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجدّ.

وقالت وزارة الحج والعمرة إن نسبة غير السعوديين من المقيمين داخل المملكة هي 70 بالمئة من إجمالي حجاج هذا العام، ونسبة السعوديين 30 بالمئة فقط.

وستكون الأولوية بين المقيمين الأجانب "لمن لا يعانون من أي أمراض مزمنة، ولمن لديهم شهادة فحص مخبري تثبت خلوهم من فيروس كورونا، ومن لم يسبق لهم أداء الفريضة من قبل، ممن أعمارهم ما بين 20 إلى 50 سنة".

ويعدّ الحجّ، الذي يبدأ هذا العام في الأيام الأخيرة من تموز، من أكبر التجمعات البشرية السنوية في العالم، وقد يشكل بؤرة كبرى لانتشار العدوى إذ يتدفق ملايين الحجاج من حول العالم على المواقع الدينية المزدحمة في مدينة مكة المكرّمة لأداء المناسك.

تأشيرات حج مجانية؟

لكن صور التأشيرات تتضمّن بعض العناصر التي تدفع على الشكّ في صحّتها.

فالتاريخ 10 تموّز من العام الميلادي 2020 يوافق في 19 ذي القعدة من العام الهجري 1441، وليس 14 كما هو موجود في صورة التأشيرات.

كذلك، تظهر في النصّ أخطاء طباعيّة عدّة تعزّز هذه الشكوك في صحّة التأشيرات، إلى جانب اختلاف الخط ضمن الوثيقة الواحدة وطريقة توزيع الكلمات وتشابه الرمز الشريطي بين مختلف التأشيرات المزعومة رغم اختلاف الأسماء المدرجة عليها.

إثر ذلك، أرشد التفتيش عن الصورة باستخدام محركات البحث إلى صورة التأشيرة الأصلية التي تحمل نفس الرمز الشريطي، منشورة على صفحة متخصصة برحلات الحج والعمرة في العام 2017.


وتظهر في الصورة الأصلية تأشيرة عمل وليس تأشيرة حجّ، ما يثبت أنه جرى التلاعب بها في المنشورات المضلّلة.

السلطات السعودية تنفي

من جهة أخرى، نفت السفارة السعودية بالقاهرة في بيان نشرته على حسابها الرسمي على موقع تويتر هذا الخبر، وحذّرت من "المواقع الالكترونية الوهمية التي تقوم بالترويج للحصول على رحلات حج أو عمرة مجانية بهدف التحايل والنصب على المواطنين".

 

خدمة تقصّي صحّة الأخبار باللغة العربية، وكالة فرانس برس 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم