السبت - 19 أيلول 2020
بيروت 29 °

تحدّي الخير... مصر تعلن نتائج التحقيقات في تبرّعات النجوم للمتضررين بكورونا

المصدر: "النهار"
محمد أبو زهرة
تحدّي الخير... مصر تعلن نتائج التحقيقات في تبرّعات النجوم للمتضررين بكورونا
تحدّي الخير... مصر تعلن نتائج التحقيقات في تبرّعات النجوم للمتضررين بكورونا
A+ A-

أعلن محمد العقبي، المتحدث الرسمي لوزارة التضامن الاجتماعي #المصرية، في تصريحات خاصة لـ"النهار"، أن كل ما يتردد عن تبرعات وهمية عبر السوشيل ميديا من نجوم الفن وكرة القدم لمساعدة المتضررين بفيروس #كورونا، والكلام المطلق غير صحيح.

وطالب العقبي من يمتلك واقعة معينة التقدم بشكوى للوزارة للتحقيق فيها، مثلما حدث مع جمعية رسالة، مشدداً على أن اللجنة تأكدت من جمع التبرعات وإنفاقها في مكانها الصحيح.

وكانت وزارة التضامن الاجتماعي أعلنت نتائج التحقيقات في الشكاوى المقدمة للوزارة، وما تم رصده وتداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول ما أطلق عليه "تحدّي الخير" الذي أطلقته جمعية رسالة للأعمال الخيرية، بمشاركة بعض النجوم، لدعم متضرري فيروس كورونا المستجد.

وشكّلت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي المصرية، لجنة من الإدارة المركزية للجمعيات والمؤسسات الأهلية للنظر في الشكاوى المقدمة وكل ما أثير حول تلقي الجمعية تبرعات لصالح الأسر المضارة من أزمة فيروس كورونا من فنانين ولاعبي كرة القدم ومشاهير في مجالات مختلفة وشركات أشخاص عاديين.

وأعلنت وزارة التضامن المصرية أن جمعية رسالة أطلقت حملة "تحدي الخير" في 20 آذار الماضي، وبلغت قيمة التبرعات المحصلة 3 ملايين و427 ألف جنيه مصري، منها مليون و639 ألف جنيه من تبرعات الفنانين ولاعبي كرة القدم، بحيث تبين للجنة أن الجمعية صرفت المبالغ المتحصلة من التبرعات في المصارف التي جمعت من أجلها.

وأضافت اللجنة في تقريرها أن الجمعية صرفت مساعدات لعدد من الأسر خلال الأسبوعين الماضيين تزيد قيمتها على المبالغ المحصلة من تحدى الخير بنحو 5 ملايين جنيه.

الغريب في الأمر أن الأرقام الرسمية التي أعلنتها الحكومة المصرية فضحت التبرعات الوهمية لعدد من نجوم الفن والكرة في مصر، الذي تسابقوا لإعلان تبرعهم لحملة "تحدي الخير" وكفالة أعداد كبيرة من الأسر المتضررة، بخاصة أن الأرقام التي أعلنت عبر حسابات النجوم على مواقع التواصل الاجتماعي جاءت أقل من مليون و639 ألف جنيه التي جاءت في الإحصائيات الرسمية.

وأكدت القباج، في تصريحات صحافية، أن الوزارة ستتابع كل الحملات التي تُعلن، ولديها إدارات تقوم بأدوار رقابية نشطة للتأكد من سلامة الإجراءات ونزاهة عملية جمع التبرعات وصرفها، مؤكدة أن جمعية رسالة واحدة من الجمعيات النشيطة ويستفيد من أنشطتها مئات الألوف من المصريين.

الكلمات الدالة