الثلاثاء - 28 أيلول 2021
بيروت 25 °

إعلان

تقرير يختلق "معلومات خاطئة" باسم "رويترز" عن "نقل الأسد إلى إيران للعلاج"

المصدر: النهار
بشار الاسد (17 شباط 2021، الصورة من صفحة رئاسة الجمهورية السورية في الفايسبوك).
بشار الاسد (17 شباط 2021، الصورة من صفحة رئاسة الجمهورية السورية في الفايسبوك).
A+ A-
يتناقل مستخدمون تقريراً يزعم ان "وكالة رويترز العالمية ذكرت أنه تمّ نقل الرئيس السوري بشار الأسد الى العاصمة الإيرانية طهران، في شكل عاجل وفي طائرة خاصة،  لتلقي العلاج، بعد تدهور حاد في وضعه الصحي، من جراء اصابته بفيروس كورونا المستجد". غير ان هذا التقرير لا صحة له، ذلك أن "وكالة رويترز لم تذكر انه تمّ نقل الأسد الى ايران لأسباب صحية"، على ما يؤكد مدير الاتصالات لأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في وكالة رويترز جويل ايفوري هارتي لـ"النهار". 
 
"النّهار" سألت ودقّقت من أجلكم 
 
الوقائع: منذ 9 آذار 2021، بدأ التشارك في تقرير بعنوان: "عاجل نقل بشار الأسد إلى إيران للعلاج بعد تدهور حاد بحالته الصحية واصابته بكورونا"، عبر صفحات وحسابات، في الفايسبوك (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا، هنا)، وتويتر (هنا، هنا، هنا). ويزعم التقرير (من دون تدخل) انه "نُقل رئيس النظام السوري بشار الاسد الى العاصمة الايرانية طهران بشكل عاجل، وعلى متن طائرة خاصة نقلته من دمشق الى بغداد، ثم الى ايران، وذلك بعد تدهور حاد في حالته الصحية اثر اصابته بفايروس كورونا المستجد... وقالت وكالة رويترز الدولية للأنباء (في التوقيت 0,29) إن طائرة خاصة حلقت من مطار دمشق في مهمة سرية ومعقدة ووصلت الى ايران عبر العراق، لافتة الى ان مصادر دولية متطابقة أكدت أن الطائرة نقلت بشار الأسد الى ايران لتلقي العلاج من اصابته بفايروس كورونا. وأوضحت الوكالة وفقا للمصادر التي لم تسمها، ان الاسد يعاني من مضاعفات خطيرة بحالته الصحية، مشيرة الى ان فريقا طبيا ايرانيا متخصصا يشرف على علاجه...".  

 
-التدقيق: 
مصدر هذا التقرير المتناقل هو قناة "أسرار سورية" في يوتيوب، والتي نشرته في 6 آذار 2021، بزعم ان المعلومات فيه مصدرها وكالة رويترز العالمية. 
 
 
"القناة تعرّف بنفسها أنها متخصصة بنقل أحداث سوريا وأسرارها وكشف ما يدور خلف الكواليس".
 
- حقيقة التقرير -
لكن هذا التقرير لا صحة له، والقناة اختلقت معلومات وفبركتها باسم وكالة رويترز. 
 
ويؤكد مدير الاتصالات لأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في وكالة رويترز جويل ايفوري هارتي Joel Ivory-Harte لـ"النهار" ان "وكالة رويترز لم تذكر أن الرئيس الأسد نُقل إلى إيران لأسباب صحية. والمعلومات المنشورة في وسائل التواصل الاجتماعي، والتي تشير إلى أن رويترز أوردت مثل هذا التقرير، معلومات خاطئة".
 
- اصابة الأسد بكورونا -
 في 8 آذار 2021، أعلنت رئاسة الجمهورية السورية "إصابة الاسد وزوجته أسماء بكورونا"، و"أنهما بصحة جيدة وحالهما مستقرة، وسيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي، والتي ستستمر أسبوعين أو ثلاثة أسابيع" (وكالة سانا هنا ايضا).
 
ولم تنشر الرئاسة بعد اي جديد عن الأسد وزوجته. 
 
 
 
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم