قصي الخولي: أنا اخترت اسم غمار وقد أكون متزوجاً بالسر

21 نوار 2019 | 15:36

قصي خولي إلى جانب معتصم النهار ونادين نجيم.

رفض الممثل #قصي_خولي الحديث عن حياته الخاصة خلال برنامح "مجموعة إنسان" مع الاعلامي علي العلياني على "أم بي سي" لأنه اختار أن يبعد حياته الشخصية عن عمله. ورداً على سؤال بأنه متزوج بالسر،  قال إنّه يحترم مؤسسة الزواج، مضيفاً أنه قد يكون متزوجاً بالسر وقد يكون لا وعندما يحين الوقت سيصرّح بنفسه عن الخبر.

الحوار تطرّق إلى مسلسل "خمسة ونص"، فقال إنه هو من اختار اسم غمار على اسم ابن شقيقته لانه يشبهه قليلاً ولكنه أوسم منه بكثير.

أما عن المشهد الذي عرض في المسلسل واعتبر إهانة لمسلسل "الهيبة"، فقال إنه لم يتعمّد الاساءة وأنّ العملين من إنتاج شركة واحدة، وبالتأكيد لا يمكن أن تسيء لعمل من إنتاجها.

ونفى خولي أن يكون مطالبا بمجهود اكبر لكي ينجح في ثنائيته مع الممثلة نادين نجيم لكي يتفوق على ثنائيتها مع تيم حسن، مؤكداً أنّه والممثل تيم حسن خريجا معهد واحد ولا يمكن ان يدخلا في منافسة من ثنائيته، ولكن "الهدف إثبات نفسك كممثل مع فريق العمل"، لافتاً إلى أنّ الحكم على نجاح "الهيبة- الحصاد" و"خمسة ونص" يكون للجمهور.


وحول ما اذا كان سيكرر تجربته مع نادين نجيم قال انه عندما يتوافر النص الجيد والإخراج الجيد والإنتاج الجيد فانه يكرر التجربة، نافياً أن تكون الأخبار المتداولة عن انعدام الانسجام بينه وبين نجيم في كواليس العمل ووجود توتر بينهما. ورداً على سؤال من الاقوى سلافة معمار او نادين نجيم قال إنّ سلافة تنتمي إلى مدرسة فنية تعتمد على دراسة مدتها أربع سنوات وهي تشبهه في العمل، أما نجيم فتنتمي إلى مدرسة فنياً مختلفة تماماً وهي اجتهدت على نفسها وأصبح لديها قاعدة جماهيرية كبيرة وهي لا تشبهه في العمل ومع ذلك وصلا في عملهما الى نتيجة مرضية.

أما عن رفضه العمل مع مكسيم خليل لانه وضع والدته في دار العجزة، نفى ذلك وقال إن مكسيم فنان سوري قد نختلف في بعض الآراء ولكن لا نقطع برزق بعضنا واذا وجد عمل لا يمانع من العمل معه.

وأكد خولي خلال الحلقة أنّه حصل على الجنسية الاميركية وأن العمل هناك حلم منذ الطفولة ومن اجل ذلك يجب العيش هناك، مشيراً إلى أنه يعود من اجل جني المال، وأنّه حاليا مقدم على مشاريع عمل هناك.




هل يسمح الغرب بأن يتّجه لبنان شرقاً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard