إنفانتينو يدافع عن نفسه

26 تشرين الثاني 2018 | 12:31

المصدر: "موندو ديبورتيفو"

  • المصدر: "موندو ديبورتيفو"

إنفانتينو (أ ب).

اتهم الاتحاد الدولي لكرة القدم (#فيفا) برئاسة #جياني_إنفانتينو و"الكونميبول" بممارسة ضغوط على نادي #بوكا_جونيورز من أجل خوض المباراة المرتقبة أمام ريفر بلايت، في إياب نهائي كأس ليبرتادوريس.

وتأجلت المباراة أكثر من مرة، إلى أن وصلت إلى القرار الأصعب بإرجائها حتى إشعار آخر، بعد الأحداث المؤسفة التي شهدتها، السبت الماضي.

ودافع إنفانتينو عن نفسه، قائلاً: "هناك سلسلة من الشائعات الكاذبة التي نشرت، أنا لم أطلب أبداً خوض المباراة في أي وقت كان. ولم أهدد أي شخص بعقوبات تأديبية في حال عدم خوض المواجهة. القرارات التي تؤخذ في ما يتعلق بهذه المباراة من صلاحية كونميبول فقط"، وفق ما نقل موقع صحيفة "موندو ديبورتيفو" الاسبانية.

وأعلن اتحاد كرة القدم الأميركي الجنوبي عن إرجاء مباراة الإياب حتى إشعار آخر، في آخر تبعات اعتداء مشجعي ريفر بلايت على حافلة بوكا جونيورز وهي في طريقها إلى ملعبهم لخوض اللقاء، الذي كان مرتقباً السبت.

وكانت مباراة الإياب لنهائي المسابقة، التي توازي بأهميتها دوري أبطال أوروبا، مقررة السبت على ملعب ريفر بلايت، بعد تعادل الفريقين 2-2 في مباراة الذهاب على ملعب بوكا في 11 تشرين الثاني الجاري.

بالأرقام: هل دخل لبنان مرحلة الخطر صحياً واقتصادياً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard