الحريري: قروض "سيدر" ستُستعمل لتنفيذ مشاريع بنى تحتية يحتاجها لبنان

11 نيسان 2018 | 16:38

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

مؤتمر صحافي للحريري حول مؤتمر "سيدر".

بعد انعقاد مؤتمر "سيدر" الأسبوع الماضي في العاصمة الفرنسية وحصول لبنان على 11.8 مليار دولار أميركي على شكل قروض وهبات، بدأت الحكومة بعقد مؤتمرات لايضاح حقيقة ما جرى في المؤتمر واستعراض آلية المشاريع المقرر إنشاؤها، إضافة إلى الإصلاحات التي طلبتها الدول الأجنبية من الدولة اللبنانية قبل الحصول على هذه الأموال.

وفي هذا الإطار، عقد رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مؤتمراً صحفياً في السراي الحكومي للتحدث عن مؤتمر "سيدر" ومقرراته، أشار خلاله إلى أنّ مؤتمر "سيدر" بدأ مساره في روما وسيُستكمل في بروكسل، وهو شراكة ما بين لبنان والمجتمع الدولي وشراكة لاستقرار لبنان ولتحقيق نمو مستدام ولايجاد فرص عمل للشباب ولحماية نموذج العيش المشترك”، مثنياً على "الإنجاز الذي حققه لبنان في المؤتمر وتجاوب المجتمع الدولي مع رؤيتنا".

وأوضح الحريري: "طرحنا مشاريع في مؤتمر "سيدر" وأخذنا قروضاً من المساهمين بفائدة 1,5 في المئة، وبالتالي نحن نوفر الكثير على الدولة، وثلث الدعم الذي حصلنا عليه من سيدر” هو من الدول العربية وهذا ما كنا نتوقعه"، مؤكداً أنّ هذه القروض ستُستعمل لتنفيذ مشاريع بنى تحتية يحتاج إليها لبنان".

رئيس الحكومة - ("سعد الحريري")


وأضاف: "الاصلاح واجب ليس فقط لاجل المجتمع الدولي، بل هو واجب علينا كلبنانيين، والجميع يطمح اليه”، مؤكدا “ان الحكم استمرارية، والاصلاحات يجب ان تطبق سواء ربحنا الانتخابات أم لا”. وقال: “سيكون هناك شفافية من قبل الحكومة في مسألة الاصلاح امام الشعب اللبناني"، مشيراً الى ان "لجنة المتابعة التي ستشكل من المنظمات والدول التي شاركت في “سيدر” هي التي ستتابع مسألة الشفافية”. 

أما سياسياً وأمنياً، فذكر الحريري أنّ: "هناك مشاكل في المنطقة، وما أقوم به مع الرئيسين ميشال عون ونبيه بري هو لتحييد لبنان عنها"، مؤكدا ان "لدي الثقة بأن لبنان لن تصيبه أياً من هذه المشاكل”.

يُذكر أنّ مؤتمر "سيدر" جمع 40 دولة في باريس لبحث سبل دعم الاقتصاد اللبناني، جمعت من خلاله حكومة لبنان نحو 11 مليار و800 مليون دولار أميركي عن طريق قروض مُيسرة وهبات بهدف تمويل مشاريع استثمارية في البلاد في البنى التحتية وتشجيع الاستثمارات. 

اقرأ أيضاً: أسئلة وأجوبة مبسّطة حول "سيدر 1"... وهذا رأي الخبراء

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard