صرخة ميشال ابرهيم شبل باسم المسرّحين من الدفاع المدني

10 كانون الثاني 2018 | 16:57

المصدر: "النهار"

ميشال ابرهيم شبل وزوجته.

وجّه ميشال ابرهيم شبل صرخة وجع الى رئيس الجمهورية ميشال #عون ورئيس المجلس النبابي نبيه برّي، ورئيس مجلس الوزراء سعد #الحريري، إلى الوزراء المعنيين لاتخاذ القرار المناسب وانصافه وامثاله من المسرّحين من الدفاع المدني، وعددهم 100 شخص، لبلوغهم سنّ التقاعد اعتبارا من تاريخ 14/10/2000 تاريخ إعداد مشروع المرسوم 4082 الذي اقر أخيراً دون الفقرة التاسعة منه والتي كانت تقضي لهؤلاء الافادة من الراتب التقاعدي، والقسم الاكبر منهم خدم في الدفاع المدني لاكثر من 40 عاماً، وهم الآن من دون أي راتب تقاعدي وغير مضمونين وحياتهم يرثى لها. 

واشار شبل الى ان وضعه الحالي مأسوي للغاية ومردود الدكان المتواضع التي فتحتها له ابنته بالكاد تؤمن له ولزوجته قوتهما اليومي، واذا مرض فليس بمقدوره دفع تكاليف الاستشفاء.  

وسأل: أليس ظلماً ان يترك من خدم دولته والناس وتعرّض للمخاطر واصيب مرات عدّة؟ ألا يحقّ لنا بمعاش تقاعدي يزيح عنا كابوس هذا السؤال؟

نجاح سيوفي، زوجة ميشال، ناشدت "فخامة الرئيس ميشال عون وهو أب للجميع ان يرأف بحالتنا وحالة 100 رب عائلة يعيشون ظروفا صعبة".

وقالت: "بتنا نتمنى لو اننا لاجئون أو نازحون، لكان وضعنا افضل". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard