سلاح بلاستيكي أثار رعب الركاب... إليكم التفاصيل

26 كانون الثاني 2016 | 17:00

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

تبيّن ان رجلاً اوقفته الشرطة الايطالية بعدما أثار الذعر في روما وتسبب بتعطيل حركة كبرى محطات القطارات فيها لحيازته سلاحا، كان يحمل في حقيقة الامر بندقية بلاستيكية ليهديها الى طفله.

وكان هذا الرجل البالغ 44 عاما ركب القطار للقاء ابنه الذي يعيش مع طليقته، حاملا بيده هدية له هي لعبة على شكل بندقية.
وفي احدى محطات القطار، ابلغ احد الركاب الشرطة بوجود رجل مسلح، وادى ذلك الى اخلاء محطة ترميني الكبرى للقطارات من الركاب، وانتشار كبير للقوى الامنية.
وتبين للشرطة من خلال كاميرات المراقبة وجود رجل يرتدي سروالا اسود وقميصاً ازرق ويعتمر قبعة بيضاء وفي بيده سلاح يمشي به مطمئنا في محطة القطار.

وفيما كان القطار ينتقل من محطة الى اخرى، اثار السلاح البلاستيكي في يد الرجل ريبة احد عناصر الشرطة الذي كان بين الركاب، فعاجل الرجل الى طمأنته انه مجرد لعبة.

ولما عاد الشرطي الى منزله وسمع بوجود حالة ذعر بسبب رجل يحمل سلاحاً ابلغ الشرطة بحقيقة الامر.

واليوم، عثرت الشرطة على الرجل وحققت معه واطلعت على السلاح البلاستيكي وعلى قسيمة الشراء من متجر الالعاب.

ولا يواجه الرجل تبعات قضائية اكثر من استدعائه أمام القضاء لكونه اثار انذاراً بالخطر لا مبرّر له.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard