هل "فايسبوك" قادر على حماية الأميركيين من الانتحار؟

1 آذار 2015 | 08:25

أعلن موقع "فايسبوك" عن إطلاقه أدوات جديدة في الولايات المتحدة تهدف لمنع حصول حالات انتحار، من خلال ميزة "الإبلاغ" التي برزت في عام 2011. أما المبادرة الجديدة فتتضمّن فريقًا مُدرَّبًا إلى جانب موارد وميزات تساعد الأشخاص المعرّضين لخطر الانتحار أو إيذاء النفس.

وسيقوم "فايسبوك" وبعد استعراض أي تقرير قد يشير إلى مشاعر تتعلق بالانتحار لدى أحد مستخدميه بإرسال إخطارات إلى ذلك المستخدم مشيراً إلى أن أحد الأصدقاء يودُّ مساعدته مع إتاحة الوصول إلى موارد الوقاية من الانتحار. من ثمَّ، سيُشجع المستخدمون المُقدِمون على الانتحار على الاتصال بالجمعية الوطنية الأميركية للوقاية من الانتحار أو بصديق، أو من خلال طلب المساعدة الذاتية والمشورة من موارد طوَّرت من خلال لشراكة أقيمت بين "فايسبوك" ومنظمات الصحّة العقلية في الولايات المتحدة، مثل Forefront،Now Matters Now وSave.org.

في هذا الصدد، يشير كلٌّ من روب بويل ونيكول ستوبلي المسؤولَين في "فايسبوك" إلى أنَّه "في حال وجدَ شخص ما على "فايسبوك" تهديداً مباشراً للانتحار من قبل أحد المستخدمين، نطلب منه الاتصال بخدمات الطوارئ المحلية على الفور".

الجدير ذكره أن الميزة الجديدة متاحة الآن للمستخدمين في الولايات المتحدة، إلاَّ أنَّ موقع "فايسبوك" يسعى إلى تحسين أدوات هذه الميزة الجديدة المرتبطة بالانتحار بهدف نشرها خارج حدود الولايات المتحدة الأميركية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard