انفجار قوي داخل مصنع للألعاب الناريّة في تركيا: قتيلان و73 جريحاً

3 تموز 2020 | 14:02

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الشارع التركي (تعبيرية- "أ ف ب").

قتل شخصان على الأقل، وأصيب أكثر من 70 شخصاً، الجمعة، في انفجار قوي وقع داخل مصنع للألعاب النارية في #تركيا، وفق ما أعلنت السلطات.

ووقع الانفجار الذي صنفه عاملو الإنقاذ بـ"الحادث الصناعي" صباحاً في هينداك في محافظة #صقاريا في شمال غرب تركيا.

وقال وزير الصحة فخر الدين قوجة: "لدينا قتيلان و73 جريحا".

وأوضح أوكتاي كالدرم، حاكم محافظة صقاريا (شمال غرب)، أن 150 إلى 200 شخص كانوا داخل المصنع لحظة وقوع الانفجار.

وارتفعت سحابة كبيرة من الدخان عدة أمتار في السماء، فيما كان صوت المفرقعات النارية يدوي من داخل المصنع، وفق صور بثتها قنوات تلفزيونية تركية.

وبحسب شهود ذكرتهم وسائل الإعلام المحلية، شعر السكان بالانفجار حتى مسافة 50 كلم، بينما اعتقد بعضهم بدايةً أن ما يحصل هو زلزال.

وقال الحاكم إن تواصل الانفجارات في موقع الحادث عرقل وصول فرق الإنقاذ إليه.

وفي مؤشر الى قلق السلطات من الحادث، أرسل الرئيس التركي رجب إردوغان ثلاثة وزراء إلى المكان.

ووقع انفجاران في المصنع نفسه في عامي 2009 و2014، أسفرا عن مقتل شخصين وإصابة نحو 40 شخصاً بجروح، وفق الإعلام التركي. 

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard