هيئة المحامين في "التيّار": لا يمكن تحت شعار حرية التعبير التعرض لكرامات الناس، فكيف إذا كانت الإهانة موجهة لكرامة الرئيس

19 حزيران 2020 | 20:35

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

التيّار الوطني الحر.

أعلنت هيئة المحامين في "التيّار الوطني الحر" في بيان، أن "الدستور اللبناني يكفل حرية التعبير والحفاظ على كرامة الأشخاص واحترام مقامهم وموقعهم، ولا يمكن تحت شعار حرية التعبير التعرض لكرامات الناس، فكيف الحال اذا كانت الإهانة موجهة إلى مقام رئاسة الجمهورية وكرامة الرئيس".

واعتبرت أن "ما حصل بالأمس من شتائم لموقع الرئاسة ولشخص الرئيس هو مخالفة فاضحة للقانون أبطالها شباب مغرر بهم تحت ستار الحراك والثورة".

وإذ أكدت على "الدور الريادي لنقابة المحامين في بيروت في موضوع الدفاع عن الحقوق والحريات"، تمنت "ألا تتحول النقابة من مقام للدفاع عن الحقوق إلى ملاذ وملجأ لمخالفي القانون ولمن يتعرضون لرئيس الجمهورية".

واستنكرت الهيئة "ما حصل بالأمس وما تبعه من موقف لسعادة نقيب المحامين بدفاعه عن اشخاص عمدوا علناً إلى شتم رئيس الجمهورية والتوجه إليه بعبارات نابية لا تمثل إلا مطلقيها"، مؤكدة أن "الفرق شاسع وواسع بين حرية التعبير وبين التحقير الذي يشكل جريمة يعاقب عليها القانون".

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard