لماذا كسْر قنينة شمبانيا على قاعدة الطائرة؟

9 كانون الثاني 2020 | 22:44

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

اطلقت قيادة الجيش مشروع إعادة طوافات نوع AB-212 المتوقفة عن الطيران منذ العام 1990 إلى الخدمة (نبيل اسماعيل).

اطلقت قيادة الجيش مشروع إعادة طوافات نوع AB-212 المتوقفة عن الطيران منذ العام 1990 إلى الخدمة، بحضور عدد من المدنيين والضباط في قاعدة بيروت الجوية.

وكان لافتاً كسر قنينة شمبانيا على قاعدة الطائرة، ما دفع الى التساؤل عن رمزية هذه الخطوة. 

في هذا الإطار، أوضح مصدر لـ"النهار" أن "هذه الخطوة هي بمثابة تقاليد في الطيران، اذ يعمد رئيس الأركان ورئيس القاعدة الجوية في الجيش الى قنينة شمبانيا على قاعدة الطائرة احتفالاً بانطلاقها". 

وكانت البحرية الملكية البريطانية، خلال مراسم إطلاق السفينة المصنعّة محلياً، أول من اتّبع تقليد أن يشرب الملك/الملكة كأساً من النبيذ على متن السفية الحربية ومن ثم رمي الكأس في المياه وذلك تمنياً بالحظ والنجاح للسفينة الجديدة.

مع الوقت تحول هذا التقليد واتّبع عند اطلاق السفن والطائرات بكسر زجاجة من النبيذ وفيما بعد زجاجة من الشمبانيا، أو رش السفينة أو الطائرة بالمياه عند وضعها لأول مرة في الخدمة والتمني بالنجاح والازدهار.














اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard