جولة مرتقبة لقيادة حماس في بيروت

7 كانون الثاني 2020 | 09:49

المصدر: النهار

  • مراد سامي
  • المصدر: النهار

تدرك القيادات داخل حماس أن الأزمة المالية الخانقة التي تعيشها الحركة تحتم عليها توطيد أوصال علاقتها بحلفائها

بقصد أو من غير قصد، تزامنت الأخبار التي تشير إلى اعتزام قادة حماس إجراء زيارة عمل للبنان مع دخول الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ شهر أكتوبر حالة من الهدوء النسبي إثر انتهاء جولة الاستشارات النيابية الأولى لتكليف رئيس حكومة جديد.

الاخبار التي تصلنا من غزة تشير إلى وجود رغبة قوية داخل حماس لضمّ بيروت إلى قائمة الدول التي يعتزم رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية إسماعيل هنية زيارتها في الأيام القليلة المقبلة، إذ يدرك الحمساويون أن التطورات التي يعيشها لبنان قد تنعكس إيجابياً على أوضاع الفلسطينيين المقيمين هناك.

زيارة الوفد "الحمساوي" (الغزّاوي) للبنان تأتي إثر إعلان الحركة في وقت سابق، إلغاءها لكل أشكال الاحتفال بالذكرى الـ32 لتأسيس حركة المقاومة الإسلامية ـــ حماس داخل لبنان تضامناً مع الثورة الشعبية اللبنانية، في إشارة واضحة للموقف الايجابي الذي تحمله حماس لهذه التحركات.

تدرك القيادات داخل حماس أن الأزمة المالية الخانقة التي تعيشها الحركة تحتم عليها توطيد أوصال علاقتها بحلفائها، و في هذا الاطار يمكن فهم سر التوجه الثوري الذي أبدته حماس أخيراً، فمع تواصل رياح التغيير التي بدأت تعصف بالعديد من الحكومات في المنطقة يتوجب على الحركة أن تبقى على ذات المسافة من القرب مع القيادات الجديدة لهذه البلدان.

ما لا تعرفونه عن الراحلة رجاء الجداوي بدقيقة



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard