صباح الأربعاء: وجع الناس والدولة الصمّاء... هل يئست باريس من بيروت؟

11 كانون الأول 2019 | 09:02

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تصوير: نبيل اسماعيل.

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الأربعاء 11 كانون الأول 2019:

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان دعم دولي وعربي لتأليف حكومة قبل تفاقم الوضع هل يكون اثنين الحسم؟

الاثنين المقبل اثنين الحسم، اذ لن يكون في وسع أفرقاء الداخل إدارة الظهر لأفرقاء الخارج الذين يقدمون اليوم دعماً دولياً للبنان من أجل "تشكيل حكومة بسرعة لأن كل تأخير سيؤدي الى تفاقم الازمة، والعمل من أجل أن تباشر الحكومة اجراء الاصلاحات التي يحتاج اليها البلد".

افتتاحية الأربعاء بقلم سمير عطاالله جاءت بعنوان ثورة الشلاعيط وجمهورية الجبابرة. هل يشاهد المسؤولون الأخبار أم يكتفون بقراءة التقارير الملخّصة التي توضع على مكاتبهم خلال فترة معيّنة؟ الأرجح أن وقتهم لا يسمح بالمشاهدة. ولا التأمّل. بعد ملحمة زمنية رأينا فيها الأمهات والآباء والأبناء، وساحات جميع المدن، وانتحارات جميع الساحات واستغاثات الفقراء وبؤساء السكن في ما هو أسوأ من المقابر المفتوحة - فكّرت السلطة قليلاً وأعلنت أن الحلّ هو المهندس سمير الخطيب.

في مقالات اليوم، كتب نبيل بومنصف: متى أم الكارتيلات؟. لعلها من المفارقات الساخرة الا تلاقي المأثرة التي تفاخر بها وزارة الطاقة بإقامة اول مناقصة لاستيراد البنزين وكسر احتكار كارتيل النفط ما كانت ترجوه من عرفان بل جاءت الشكوك السريعة لتطغى على "الإنجاز "المفترض. هل ترانا اذا امام رأي عام لبناني أصيب بمرض "الاسترابة" والتهوس والرفض للرفض؟

وكتبت ميشيل تويني: وجع الناس. الاثنين الماضي، كنت ذاهبة الى عيادة طبيبة العائلة وهي امرأة ناجحة جداً. نجحت في اهم المستشفيات والجامعات في الخارج، واختارت ان تعود الى لبنان وتفتح عيادة هنا. رأيتها حزينة دامعة، فسألتها: ما بك؟

وكتب سركيس نعوم: الميثاقيّة شراكة في المسؤوليّة لا مُحاصصة! الميثاقيّة هي احترام العيش المشترك بين اللبنانيّين المُنتمين إلى ديانات وطوائف ومذاهب متنوّعة. والعيش المشترك يُنظّمه دستور انبثق من "اتفاق الطائف"، ويصونه تطبيق هذا الدستور نصّاً وروحاً بكل بنوده، وفي مقدّمها التي تفتح الباب أمام تأسيس دولة المواطنة غير الطائفيّة أو المدنيّة بلغة اليوم بعد الاتفاق على أُسسها ومبادئها داخل لجنة مؤلّفة من رؤساء سابقين للجمهوريّة والحكومة ومجلس النوّاب ومن خبراء قانونيّين وآخرين غيرهم.

وكتبت موناليزا فريحة: التكفيريّون الجدد من إيران إلى لبنان! لم يشف العالم بعد من داء "داعش" الذي مارس أبشع أنواع القتل والنهب باسم الدين، وشوه بفتاويه تعاليم الإسلام، مفصلاً إيمانه على قياس جرائمه وشهواته، حتى بدأ يطل علينا سرب جديد من التكفيريين الذين يستخدمون الأساليب نفسها، وهذه المرة من أجل ترهيب مواطنين انتفضوا على الفساد وانتصاراً للعيش الكريم وبث الخوف في نفوسهم لتثبيط عزيمتهم على خلخلة أنظمة طائفية فاسدة أفقرت شعوبها.

أما رضوان عقيل، فكتب: ملاحظات عونية على "حزب الله"... وصعوبة "مساكنة" الحريري - باسيل. خرجت القوى السياسية من مرحلة وضعت كامل اوزارها حيال عدم العودة الى تمكن اي فريق من طرح اي اسم جديد لرئاسة الحكومة سوى الرئيس سعد الحريري بعد الخلاصة التي توصلت اليها دارالفتوى: "هذا هو مرشحنا ونقطة على السطر".

وكتب وجدي العريضي: لبنان من حريق إلى غريق يسبح في أزمة التكليف اتصالات على طريق الحلحلة دونها عقباتالتكليف في قبضة "بيت الوسط" ودار الإفتاء وثمة مطبات كثيرة ليصل إلى الـFinal وقد لا يُحسم إلا بركلات الترجيح خصوصاً أنّ هناك حرباً خفية حصلت بين "بعبدا" و"بيت الوسط"، إذ سجّلت الحريرية السياسية ومعها مرجعيتها الروحية هدفاً في مرمى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وتياره البرتقالي من خلال "شيفرة" أُريدَ من خلالها القول إنّ الأقوى في طائفته يصل إلى السرايا أو من يزكيه "وكما تراني يا جميل أراك".

وكتبت منال شعيا: بين تأخير الاستشارات وتأجيلها، أي مخالفة للطائف؟ مصادرة حقّين للنواب والمحاصصة مرفوضة شعبياً. ... من الآخر، هل ما زلنا نعيش في كنف الدستور والطائف؟ ما الذي يجري على خط الاستشارات والتأخير غير المسبوق؟ وأي انتهاك يمكن أن يرصد في هذه الحالة؟

وكتب ابرهيم حيدر: الثورة عرّت النظام التعليمي ومؤسساته... الأزمة التي يجري الحديث عنها في التعليم ليست طارئة، بل هي نشأت منذ أن بدأت الاوضاع في البلد تشهد تقلبات اقتصادية ومالية، قبل أن تصل الأمور الى 17 تشرين الأول تاريخ انطلاقة الانتفاضة. وعلى مدى نحو 7 أسابيع اشتعلت فيها الساحات ونزل معها تلامذة المدارس وطلاب الجامعات إلى الشوارع، كشفت الثورة حجم المعضلات في النظام التربوي اللبناني وفي مؤسسات التعليم الخاص، واستتباع معظمها لقوى وتحالفات في النظام الطائفي.

تناقضات ووعود "عرقوبية" في مناقصة البنزين: لماذا فارق الـ25 دولاراً بين ZR energy والشركات؟ وكتبت سلوى بعلبكي: أما وقد فازت شركة "ZR energy" بمناقصة استيراد البنزين في منشآت النفط عن السعر الذي تقدمت به وهو البلاتس +38.90 دولارا على الطن ومرفأ إضافي 0.80 دولار، فإننا سننتظر كما ستفعل وزيرة الطاقة ندى البستاني "ردة فعل المواطن" وتعامله لتقويم مبادرة استيراد البنزين بواسطة شركة تجارية!

وكتب غسّان العياش: الدولة الصمّاء. تعثّر تكليف شخصية سياسية أو متخصّصة تشكيل الحكومة يجعلنا نتوقّع أن يطول أمد التأليف، إذا اهتدى النظام إلى حلّ لمعضلة التكليف.

وكتب راجح الخوري: مأزق متعدد الأوجه أمام الحريري. هل ان الانهيار الاقتصادي والمالي الذي يمضي اليه لبنان يحرر القوى السياسية من الضغوط في اتجاه الذهاب الى حكومة يلح عليها الخارج سريعا؟ السؤال يطرح ضمن لقاءات تضم خبراء اقتصاديين في الدرجة الاولى يحاولون الاجابة عن القطبة المخفية التي يخفيها المسؤولون من اجل الاغراق في فرض الشروط التي تحفظ لهم مواقعهم ومصالحهم ومكاسبهم الشخصية والسياسية والاستهانة بغرق لبنان واللبنانيين في الافلاس.

وكتب ابرهيم بيرم: الثنائي الشيعي يُجدّد التأكيد أنه "ممنوع على الحريري أن يهرب من العودة". في الغرف الموصدة يتحدث قياديون معنيون من "حزب الله" عن أن الأزمة الحالية المتوالية فصولاً في البلاد منذ نيف وخمسين يوماً هي أزمة تشمل كل الأطراف، وأنه لا يمكن أي أحد، شخصية كانت أم قوة سياسية، أن يزعم أنه خارج قضبان هذه الأزمة وأن كتفيه لا تنوءان إطلاقاً بأوزارها وتداعياتها ويتصرف تصرف "اللامنتمي واللامسؤول"، وإن كانت المسؤولية نسبية بطبيعة الحال.

الديموقراطيون يتهمون ترامب بإساءة استخدام صلاحياته الدستورية. وكتب هشام ملحم: للمرة الثالثة في تاريخ الولايات المتحدة، يوجَّه الاتهام من مجلس النواب الى رئيس اميركي باساءة استخدام صلاحياته الدستورية، تمهيدا لاحالته على المحاكمة في مجلس الشيوخ.

وكتب راجح الخوري: هل يئست باريس من بيروت؟ وصلت رسالة المؤتمر الدولي الذي تستضيفه باريس الى بيروت اليوم قبل ان يعقد، كان الكلام واضحاً وصريحاً، لكن ليس في هذه الدولة اللبنانية الغائبة عن الوعي والمسؤولية الوطنية في هذه الظروف التاريخية، من يجد الوقت للقراءة، وحتى إن قرأ فإنه لا يستوعب.

وكتبت فاطمة عبد الله: التلفزيون يعضّ على الجرح... بيار الضاهر: هذا الحلّ الوحيد. يرنّ هاتفه في الرياض: صباح الخير شيخ، ما رأيك بدردشة عن واقع التلفزيون في الأزمة؟ فيرحّب بيار الضاهر. يضفي الوضع السياسي ثقلاً على الهمّ الاقتصادي، فيسدّد كلاهما الضربة القاضية للشاشة المتّكئة على الإعلان. يقرّ بالتأخّر حين لم يعتمد البدل المدفوع منذ الـ2015، واليوم يُراجع النفس. لا يمكن الاستمرار بالسُبل التقليدية. يقول واثقاً، مترقّباً المَخرج.

وكتب أحمد محيي الدين: "مشروع النظام الجديد" للدوري العام الـ 60... ينتظر الجمعية العمومية في 27 الجاري! لا مناص من الجمعية العمومية الاستثنائية للاتحاد اللبناني لكرة القدم، من أجل متابعة الدوري العام الـ60 الذي توقف قبل انطلاق المرحلة الرابعة بسبب "إنتفاضة 17 تشرين الأول"، إذ حددت اللجنة التنفيذية الساعة الثالثة بعد ظهر الجمعة 27 كانون الأول الجاري موعداً "لاتخاذ القرارات المناسبة والقانونية لاستكمال الموسم الرياضي 2019-2020"، بحسب ما جاء في تعميم الاتحاد أمس.

وسط دموع ليلى علوي وإلهام شاهين... نجوم الفن يودّعون سمير سيف. شارك عدد كبير من نجوم الفن وصناع السينما في تشييع جنازة المخرج الكبير سمير سيف، الذي رحل أمس الاثنين، على إثر أزمة قلبية مفاجئة، عن عمر ناهز 72 عاماً، بكنيسة العذراء مريم بأرض الجولف بمصر الجديدة.


خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard