"كنيسة السويد أعلنت غريتا تونبرغ خليفة ليسوع المسيح"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

3 تشرين الأول 2019 | 16:05

المصدر: "النهار"

  • هالة حمصي
  • المصدر: "النهار"

غريتا تونبرغ خلال اعتصام في مونريال، كندا من اجل المناخ (27 أيلول 2019، أ ب).

"الخبر" يحلّق على المنصات الاجتماعية، والردود عليه مستنكرة. "كنيسة السويد اعلنت الناشطة غريتا تونبرغ خليفةً ليسوع المسيح". منذ ساعات، كثفت حسابات وصفحات ومواقع اخبارية اجنبية تناقل هذا الزعم. لكن في حقيقة الامر، "هذا الاعلان كاذب"، بتأكيد كنيسة السويد لـ"النهار"، وما يتم تناقله بهذا الشأن "غير صحيح اطلاقا".

الناشطة البيئية المراهقة #غريتا_تونبرغ Greta Thunberg تحت الاضواء. خبر مزعوم عنها، "كاذب". وهناك ايضا صورتان مزعومتان لها قيد التناقل على وسائل التواصل الاجتماعي يظهر التدقيق فيهما انهما زائفتان. ويتم تناقلهما على وسائل التواصل في سياق التحريض ضدها. وإليكم الوقائع: 



"النّهار" سألت ودقّقت من أجلكم

الوقائع والتدقيق: 

-في اليومين الماضيين، تناقلت حسابات وصفحات ان "كنيسة السويد اعلنت الناشطة تونبرغ خليفةً ليسوع المسيح". وقد ارفقت هذا الزعم بمقالة لهذا الموقع او ذاك، وهنا أيضا... بما أجّج التعليقات في الساعات الماضية.

بحثا عن التفاصيل، يتبين ان الزعم المتعلق بكنيسة السويد رُبِط بتغريدة نشرها، في كانون الاول 2018، حساب Limhamnskyrka@ على تويتر، وهو حساب خاص بكنيسة ليمهامن في الضاحية الجنوبية لبلدية مالمو في السويد. ولا علاقة لكنيسة السويد Svenska Kyrkan به، اذ لديها حسابها الرسمي الخاص هنا.


يومذاك، كتبت كنيسة ليمهامن (اعلاه): "اعلان! "يسوع الناصري عيّن احد خلفائه، غريتا تونبرغ". وقد اثارت تغريدتها جدلا وتعليقات مستنكرة، مما دفعها الى نشر تغريدة اعتذار (في 6 كانون الاول 2018) كتبت فيها: "عزيزي تويتر، إذا كنا اذينا احدا، فنعتذر عن ذلك. لم يكن ذلك رأينا. اتجاهنا كان التحدث عن يسوع المسيح بطريقتنا الخاصة. الآن نترك الساحة. شكرا لالتزامكم، فرح وجدل...". وقد وقع التغريدة "القس جوناس بيرسن".


ومنذ ذلك اليوم، جمّدت الكنيسة حركة حسابها على تويتر، ولم تنشر اي تغريدة. بحثا عن القس بيرسن على موقع الكنيسة هنا، لم يعد اسمه موجودا بين اسماء القيمين عليها.

اذاً، هذا التغريدة القديمة أعيد احياؤها اخيرا، بالتزامن مع حركة تونبرغ (16 عاما) التي أوصلتها الى منبر الأمم المتحدة في 23 ايلول 2019، خلال انعقاد قمة حول المناخ في نيويورك، وتوبيخها زعماء العالم. وقد نسبت خطأ الى "كنيسة السويد".

ردا على اتصال "النهار"، أكدت كنيسة السويد، بواسطة مكتبها الاعلامي، ان "ما يتم تناقله عن اعلانها تونبرغ خليفة ليسوع المسيح خبر كاذب، ولا صحة له اطلاقا". وقالت "إنها لم تصدر اعلانا بهذا الشأن".

واوضح أحد المسؤولين في المكتب الاعلامي لـ"النهار" ان "الامر يعود الى تغريدة قديمة نشرتها كنيسة ليمهامن عام 2018. وهي كنيسة في احدى ابرشيات كنيسة السويد. وما نشره قس معين في تلك الكنيسة يومذاك لم يصدر عن كنيسة السويد، ولا علاقة لها به".

كنيسة السويد لوثرية، وتضم نحو 5,9 ملايين عضو، وفقا لموقع الكنيسة. ولديها 1337 ابرشية في السويد، و31 ابرشية في الخارج، 3908 كنيسة، و21,606 موظفا (احصاءات عام 2018).

-التدقيق يطاول ايضا صورة أرسلت الى قسم التحقق من الاخبار والصور في موقع "النهار". وفيها تبدو تونبرغ وهي تأكل، بينما انتظر وراء نافذتها اربعة أطفال "حالتهم بائسة".

صورة "زائفة" متناقلة لتونبرغ على وسائل التواصل (تويتر).

ضجّة واسعة تثيرها هذه الصورة، خصوصا ان نجل الرئيس البرازيلي النائب الاتحادي ادواردو بولسونارو نشرها على حسابه في "تويتر" في 26 أيلول 2019، وارفقها بتعليق بالبرازيلية: "لقد سرقتم طفولتي، قالت الفتاة المموَّلة من (مؤسسة) جورج سوروس، اوبن سوسايتي". وقد ارفق منشوره بمقالة تتكلم على تلقي تونبرغ تمويلًا من الملياردير الأميركي المجري جورج سوروس.


وفي اليوم ذاته، نشر ايضا النائب الاتحادي البرازيلي كارلوس جوردي الصورة ذاتها في حسابه على "تويتر".

ولكن باستخدام البحث العكسي عن الصور، تظهر فورا الصورة الاصلية، كاشفة التلاعب في الصورة المتناقلة: وراء النافذة، حيث جلست تونبرغ، ظهرت اشجار بدلا من الاطفال. في واقع الامر، نشرت تونبرغ هذه الصورة في حسابها في "تويتر" في 22 كانون الثاني 2019، مع تعليق بالانكليزية: Lunch in Denmark اي غداء في الدانمارك.

رغم انتقادات وجهت الى بولسونارو وجوردي ومصارحة متابعين لهما أن الصورة التي نشراها زائفة، فإنهما لم يتراجعا، ولا يزالان ينشرانها على حسابيهما.

جورج سوروس (مواليد المجر، 1930) الذي اشار اليه بولسونارو، ملياردير يهودي رائد في الاعمال الانسانية. وقد منح أكثر من 32 مليار دولار من ثروته الشخصية لتمويل اعمال "مؤسسات اوبن سوسايتي" (التي اطلقها عام 1979) حول العالم. وهو أيضًا مؤسس وممول أساسي لجامعة أوروبا الوسطى في بودابست، وهو مركز إقليمي رائد لدراسات العلوم الاجتماعية"، وفقا لسيرة ذاتية ينشرها موقعه الالكتروني (هنا).

-اسم الملياردير تكرّر، هذه المرة، بتناقل صورة له مزعومة مع تونبرغ، على وسائل التواصل الاجتماعي. والزعم الذي ارفق بها انه يدعمها. صورة زائفة ام حقيقية؟


مجددا، يحسم البحث العكسي عن الصور الموضوع: الصورة المتناقلة زائفة، والصورة الاصلية نشرتها تونبرغ على حسابها في "تويتر" في 30 كانون الاول 2018. ومن يظهر معها في الصورة هو آل غور، نائب الرئيس الاميركي السابق الحائز جائزة نوبل للسلام، رئيس مجلس ادارة "مشروع واقع المناخ".

وقد ارفقتها تونبرغ بتعليق يومذاك قالت فيه: "شكرا آل غور لكونك رائدا حقيقيا. عدد قليل جدا من الناس فعلوا أكثر. كان شرف أن ألتقيك".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard