السبت - 28 أيار 2022
بيروت 22 °

إعلان

كيف تختار الفئات الغذائية المثلى بعد الرياضة؟

المصدر: النهار
وجبة غذائية بعد الرياضة.
وجبة غذائية بعد الرياضة.
A+ A-

 تؤدي الأطعمة التي يتناولها الفرد قبل بدء التمرين وبعده دوراً كبيراً في ظهور النتائج، إذ يستهلك النشاط البدني الكثير من الطاقة. وعليه، يصعب على الجسم التعافي إذا لم يتم تجديد مستويات الطاقة في غضون 15 إلى 30 دقيقة بعد الانتهاء من التمرين.

انطلاقًا من أهمية نوعية التغذية بعد ممارسة التمارين الرياضية، قدّمت اختصاصية التغذية، نورهان ناصر، نصائح متنوّعة حول الوجبات التي يفضّل تناولها فور الانتهاء من التمرين.

أولاً: ماذا يحدث عند التمرّن؟

عندما تتمرّن، تستخدم العضلات مخزن طاقة الغليكوجين الخاصّة بها. كذلك، يتعرض جزء من بروتينات العضلات إلى الإصابة بالتلف، وتحديداً إذا كانت التمارين المُمارسة قوية. من هنا، تأتي أهمية الحصول على العناصر الغذائية الصحيحة بعد التمارين، مما يساعد الفرد على إعادة بناء بروتينات العضلات ومخازن الغليكوجين. كما أنه يساهم في تحفيز نمو العضلات.

ثانياً: كيف تختار الفئات الغذائية المثلى بعد الرياضة؟

يفضل اختيار الوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات بعد ممارسة أنشطة التحمل (endurance activities) مثل الركض أو ركوب الدراجات لأكثر من ساعة، في حين ينصح بتناول البروتين مع الكربوهيدرات المعتدلة بعد تدريب القوة المعروف بـ"strength training".

ثالثاً: نموذج من اختيار هذه الفئات الغذائية

ذكرت ناصر نموذجًا من الكمية المناسبة لتناول الفئات الغذائية المذكورة أعلاه بعد التمرّن، وهي:

_ بعد تمارين القوة، تناول أطعمة غنية بما بين 1 و 2% من الكربوهيدرات والبروتين. بمعنى آخر، اتبع القاعدة التالية: إذا تناولت 40 غرامًا من الكربوهيدرات يجب الحصول على 20 غرامًا من البروتين.

_بعد تمارين التحمّل، تتحول النسبة من 1% إلى 3%، على سبيل المثال: 60 غرامًا من الكربوهيدرات و20 غرامًا من البروتين.

رابعاً: ما هي المدة الزمنية المناسبة لتناول الطعام بعد الرياضة؟

برأي ناصر، هي أول 30 إلى 45 دقيقة بعد التمرين، نظراً لأنها تساعد الجسم على التعافي من المجهود البدني. ومن الأطعمة التي يجب تناولها بعد الرياضة:

_ البيض مع خبز القمح الكامل

_ الحليب

_ سندويش حبش

_ التونا

_ اللبن

_ الأجبان

خامسًا: ماذا عن شرب المياه؟

في حال مارست التمارين الرياضية لمدة ساعة أو أقل، فإن الماء يكون كافيًا لتفادي الجفاف. ولكن إذا كانت فترة التمرين أطول، وفي درجات حرارية عالية، استبدل الإلكتروليتات مثل الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم بمشروب رياضي.

كذلك، قد يساعد شرب كمية كافية من الماء قبل التمرين وأثناءه وبعده على التعافي وتحسين أدائك في اليوم اللاحق. وفي ما يتعلق بالرياضيين المحترفين، فإنّهم يقيسون أحيانًا وزن أجسامهم قبل التمرين وبعده لمعرفة كميّة الماء التي يحتاجون إلى تعويضها.

وبناءً على هذه المعلومات، يساعد تناول الكربوهيدرات والبروتينات وبعض الدهون بعد التمرين على تحفيز إنتاج البروتين العضلي، وتعزيز التعافي سريعًا. لذا، حاول تناول وجبة خفيفة في أقرب وقت ممكن بعد التمرين. وتذكّر أيضًا استبدال السوائل والإلكتروليتات بشرب الماء قبل التمرين وأثناءه وبعده.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم