الثلاثاء - 28 أيار 2024

إعلان

سوريا تستنكر "هستيريا" الديبلوماسية الفرنسية: متخلّفة تسعى إلى "إعادة موروثات حقبة الاستعمار"

المصدر: "أ ف ب"
الأسد (أ ف ب).
الأسد (أ ف ب).
A+ A-
وصفت سوريا الأربعاء بـ"الهستيريا" تصريحات أدلت بها وزيرة الخارجية الفرنسية وأيدت فيها محاكمة الرئيس السوري بشار الأسد.

سأل صحافي من قناة "فرانس 2" كاترين كولونا الثلثاء "هل تأملين أن يحاكم؟"، وردّت "الجواب نعم".

وأضافت "محاربة الجرائم والإفلات من العقاب جزء من قيم الدبلوماسية الفرنسية".

ردّت وزارة الخارجية السورية في بيان قالت فيه "تابعنا مؤخراً الهستيريا والمواقف المعزولة والمنفصلة عن الواقع للديبلوماسية الفرنسية التي فقدت صوابها بعد القرارات التاريخية التي اتخذتها القمة العربية في المملكة العربية السعودية تجاه سورية". 

وأضافت الوزارة "على الديبلوماسية الفرنسية المتخلفة مراجعة مواقفها"، متهمة باريس بأنها تسعى إلى "إعادة موروثات حقبة الاستعمار". 

وشدّدت الوزيرة الفرنسية على أن رفع العقوبات الأوروبية المفروضة على نظام دمشق منذ 2011 "ليس بالتأكيد" على جدول الأعمال، وينطبق الأمر نفسه على موقف فرنسا من الرئيس السوري.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم