الأربعاء - 21 شباط 2024

إعلان

الإمارات تستضيف القمّة العالمية للحكومات... وبحثٌ في تحدّيات المستقبل

المصدر: "النهار"
قمة الحكومات العالمية.
قمة الحكومات العالمية.
A+ A-
انطلقت فعاليات اليوم الأول من القمة العالمية للحكومات 2023، في دبي، بمشاركة قادة الدول ورؤساء الحكومات لاستشراف المستقبل ووضع الحلول السباقة لأكثر قضايا البشرية إلحاحاً.

وتنعقد فعاليات الحدث تحت شعار "استشراف حكومات المستقبل"، وانطلقت القمة بالوقوف دقيقة صمت حداداً على ضحايا زلزال سوريا وتركيا.
 
وشهد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، والرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ونائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أعمال اليوم الأول من القمة.
 


وذكر المكتب الإعلامي لحكومة دبي أن القمة العالمية تجمع 20 رئيس دولة وحكومة، وأكثر من 250 وزيرا و10 آلاف من المسؤولين الحكوميين وقادة الفكر والخبراء العالميين.

وأضاف المكتب أن القمة تمثل أكبر تجمع من نوعه عالميا بمشاركة 150 دولة، وتستمر أعمالها حتى 15 فبراير.
 
ماذا على جدول الأعمال؟
تستشرف القمة مجموعة واسعة من الفرص والتوجهات والتحديات المستقبلية، وتسعى إلى وضع الحلول المبتكرة لها، عبر خطط استراتيجية تسهم في توجيه السياسات وتحديد الأولويات بالشكل الأمثل.

تستعرض القمة، من خلال أكثر من 220 جلسة رئيسية وتفاعلية وحوارية يتحدث فيها 300 شخصية عالمية من الرؤساء والوزراء والخبراء والمفكرين وصناع المستقبل، أبرز التحديات العالمية الحالية والمستقبلية.
 

وتناقش أفضل السبل لتطوير الأداء الحكومي والمؤسسي، استنادا إلى أحدث التطورات والاتجاهات المستقبلية، بهدف مساعدة البشرية على التغلب على تحديات الواقع ومشكلاته والعبور إلى مستقبل أفضل وأكثر تطورا ورخاء وأمنا في مختلف القطاعات.
 
كما تشهد القمة العالمية للحكومات 2023 تنظيم أكثر من 22 منتدى عالميا، تبحث أبرز التوجهات المستقبلية في القطاعات الأكثر ارتباطا بحياة الإنسان.
 
تدور الجلسات ضمن 6 محاور رئيسية تشمل: مستقبل المجتمعات والرعاية الصحية، وحوكمة المرونة الاقتصادية والتواصل، والتعليم والوظائف كأولويات الحكومات، وتسريع التنمية والحوكمة، واستكشاف آفاق جديدة، وتصميم واستدامة المدن العالمية.
 
تفاهمات وتعاون
وعلى هامش القمة، أبرمت حكومة دولة الإمارات مع شبكة حلول التنمية المستدامة (SDSN) التابعة للأمم المتحدة اتفاقية تفاهم وتعاون في مجال تعزيز جهود تحقيق أهداف التنمية المستدامة على الصعيدين الإقليمي والدولي.

ووقّع الاتفاقية عن الجانب الإماراتي سعادة عبد الله ناصر لوتاه، رئيس مجلس التنافسية نائب رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة، وعن شبكة الحلول التنمية المستدامة البروفيسور جيفري ساكس، مدير شبكة حلول التنمية المستدامة، مدير مركز التنمية المستدامة في جامعة كولومبيا.

ويأتي إبرام هذه الاتفاقية تعزيزاً لإعلان دولة الإمارات عام 2023 عام الاستدامة.
 
وبموجب الاتفاقية، سيعمل الطرفان معاً على تطوير جيل جديد من بيانات التنمية المستدامة، بما يوفر وسائل وأدوات التحليل التي تستخدم في رصد الأرض وتسخير التقنيات المتطورة لتحقيق الاستدامة.

وتعمل الاتفاقية أيضا على تعزيز القدرات الوطنية والدولية لمسارات أهداف التنمية المستدامة من خلال تبادل السياسات وأنظمة الرصد القائمة على المعرفة والشبكات العلمية، كما ستوفر فرص التبادل المعرفي من خلال برامج التدريب ونقل الخبرات في مجال التنمية المستدامة.
 
الطاقة النظيفة حاضرة
وتشارك هيئة كهرباء ومياه دبي في الدورة التاسعة من القمة العالمية للحكومات، بصفتها "شريك الطاقة المستدامة" للقمة.

وتسلّط الهيئة الضوء على أبرز مشاريعها ومبادراتها للحد من الانبعاثات الكربونية في قطاع الطاقة من خلال زيادة نسبة قدرة الطاقة المتجددة والنظيفة التي تبلغ حالياً 14 في المائة من إجمالي القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم