الأحد - 16 كانون الثاني 2022
بيروت 13 °

إعلان

في وداع الأديبة ابريزا المعوشي

المصدر: "النهار"
Bookmark
 الأديبة ابريزا المعوشي.
الأديبة ابريزا المعوشي.
A+ A-
لبنان وطن صغير، لا تتعدى مساحته 10 الاف كيلومتر مربع، ولكن الأوطان لا تقاس بكبر مساحاتها، انما تقاس بمعطياتها الانسانية والفكرية والحضارية، وما تعكس منها على محيطها وعلى البشرية. ولبنان يجسد كل هذه المعطيات. وهو، منذ انبثاق تاريخه الذي يعود الى ما يقارب الستة آلاف سنة ق.م. كان ملجأ ومعقلا ً لكل من اضطهد وقست عليه الحياة. حتى ان الكتاب المقدس في عهديه القديم والحديث ذكر اسم لبنان في صفحاته ما لا يقل عن مئة مرة. هذا الوطن الصغير له اهميته وعظمته في التاريخ، وعظمة الأوطان تصنعها الشعوب.هذا ما كتبته ابريزا المعوشي في كتابها "لبنان... جبين لا ينحني" الذي صدر العام 1978بعد انطلاق الحرب التي اعتبرت المعوشي انها على وشك الانتهاء، واختارت ان تكتب وتكتب علها بقلمها تقاوم الحرب والظلم. وظلت تكتب الى ان عجزت، او يئست لا فرق، فتوقفت قبل ان يتوقف قلبها عن الخفقان. "كتبت كلماتي وانا اختنق من رائحة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم