الأحد - 26 أيار 2024

إعلان

نواف سلام… الرياح لم تهب بعد

المصدر: "النهار"
اسكندر خشاشو
اسكندر خشاشو AlexKhachachou
Bookmark
نواف سلام.
نواف سلام.
A+ A-
يحضر اسم السفير السابق نوّاف سلام للمرة الثالثة بعد ثورة 17 تشرين اسماً منافساً على تشكيل الحكومة اللبنانية.والديبلوماسي المعروف طُرح اسمه للمرة الأولى بعد استقالة الرئيس سعد الحريري جراء ثورة 17 تشرين ونال خلال الاستشارات 14 صوتاً من كتلة "اللقاء الديموقراطي" و"الكتائب" وبعض المستقلين، في مقابل حسان دياب.ثم طُرح اسمه بعد استقالة حكومة دياب إثر انفجار 4 آب، وجرى حينها التوافق بين أغلبية الكتل على السفير مصطفى أديب إثر المبادرة الفرنسية التي أطلقها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ونال حينها سلام أصوات كتلة "القوات اللبنانية".وغاب اسم سلام عن التسمية أثناء إعادة تسمية الحريري، ومن بعدها الرئيس نجيب ميقاتي، ليعود الاسم من جديد لدخول السباق الرئاسي جدّياً لحكومة ما بعد الانتخابات.نواف سلام أستاذ جامعي ورجل قانون وديبلوماسي لبناني يشغل منصب قاضٍ في محكمة العدل الدولية في لاهاي بعدما شغل منصب سفير ومندوب لبنان الدائم في الأمم المتحدة في نيويورك بين تموز 2007 وكانون الأول2017.وتميّزت ولاية سلام في الأمم المتحدة بمداخلات متكررة في مجلس الأمن داعياً إلى احترام سيادة لبنان وتأمين استقراره من خلال تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 1701، وتعزيز سياسة النأي بالنفس من النزاع السوري والسعي إلى إنهاء الإفلات من العقاب من خلال إنشاء المحكمة الدولية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم